اخبار الإقتصاد السوداني - لليوم الثاني.. اعتصام مواطني منطقة أرياب أمام مقر الشركة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تواصل اعتصام مواطني منطقة أرياب لليوم الثاني على التوالي أمام الشركة، احتجاجاً على تغييب ابن المنطقة نائب المدير العام آدم هقواب عن ممارسة مهامه. وقال رئيس الترس محمد علي محمود، إن التصعيد سيستمر لحين تحقيق المطالب المتمثلة في إقالة وزير المعادن محمد بشير أبو نمو ومدير الشركة الصادق إبراهيم وتعيين المهندس آدم هقواب مديراً عاماً.
وأشار إلى أنّ من مطالبهم تخصيص نسبة من عائدات الشركة لتنمية المنطقة والتمييز الإيجابي لأبناء المنطقة في التعيين بالشركة.
وكشف محمد علي ل(السوداني)، عن إغلاق شركة الخطوط البحرية السودانية ببورتسودان وغيرها صباح اليوم في إطار التصعيد.
وأضاف: سيتم تتريس كل المؤسسات القومية بالولاية واحداً تلو الأخرى حتى تستجيب الحكومة لمطالبهم.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق