اخبار الإقتصاد السوداني - وفرة واستقرار في السكر المستورد بالأسواق

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تشهد سلعة السكر بالأسواق هذه الأيام وفرة في العرض واستقراراً في الأسعار لدخول كميات كبيرة من السلعة للأسواق، وفق إفادات بعض التجار الذين أكدوا للسوداني قيام إحدى الشركات الكبرى بطرح كميات كبيرة من إنتاجها . وأكد تاجر سكر جملة بسوق الخرطوم، طاهر علي، استقرار أسعار السكر المستورد نتيجة للوفرة، ولشح وانعدام وزيادة سعر السكر المحلي بالأسواق، وتوقف بعض التجار عن البيع، مبيناً أن سعر جوال السكر المستورد عبوة (50) كيلو استقر في (15،5) ألف جنيه، وعبوة (10) كيلو (3) آلاف جنيه، أما (5) كيلو (2٫300) جنيه، وأوضح أن الزيادة العالمية والدولار يؤثر على أسعار السكر رغم الكساد بالأسواق.
وقال تاجر سكر جملة بسوق أمدرمان، عبد الباسط أحمد، إن هنالك وفرة واستقراراً في السكر المستورد، حيث بلغ سعر الجوال زنة (50) كيلو (15٫700) جنيه، أما سعر(10) كيلو (3) آلاف جنيه، وقال إن السوق يعاني من الركود وضعف القوى الشرائية ، وأوضح: "خلال الأيام الماضية تم طرح كميات كبيرة من السكر بالأسواق من قبل إحدى الشركات" .
وذكر تاجر تجزئة ببحري، الهادي عثمان، أنه في هذه الأيام تشهد سلعة السكر وفرة وتراجعاً في الأسعار، كما تشهد الأسواق ضعفاً في القوى الشرائية ، مبيناً أن سعر جوال السكر (50) كيلو بلغ (15٫800) جنيه، متوقعاً تراجع الأسعار باستمرار الوفرة في السلعة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق