اخبار السودان من كوش نيوز - حيدر الصافي: فصلي من (الجمهوري) تضليل وأسماء مشروعها عاطفي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
اعتبر القيادي بالحزب الجمهوري البروفيسور حيدر الصافي الحديث عن تبرؤ الحزب الجمهوري منه بأنه أكبر تضليل يحدث في تاريخ العمل السياسي. وقال الصافي بحسب صحيفة اليوم التالي، إن هذا الحديث لا يأتي إلا من شخص لا يحترم ماضيه وحاضره والفكرة التي ينتسب إليها.
ونوه الصافي إلى أن كل الذين يتابعون المشهد السياسي يعرفون أن الحزب الجمهوري انفصل في العام 2018م وهناك مجموعة تقودها أسماء محمد طه، كانت تروج لانتخابات 2020م، وأكد أنهم رفضوا ذلك ودخلوا في حيز التصادم الذي أفضى الى اعتقالهم، وقال: "عندما جاء إعلان قوى الحرية والتغيير وقعنا على ميثاقه، ودخلنا السجون".

ونوه الصافي إلى أنه لا توجد أي علاقة لهم بحزب أسماء محمود محمد طه، وقال: "لا أحد يعرف أن لأسماء مشروع فكري وكل ما في الأمر أن لها مشروع عاطفي ينبني على العقيدة يلتقي حولها الحواريين يقومون بالإنشاد والطقوس بالثورة الحارة الأولى ولا علاقة لهم بالعمل السياسي".
واتهم أسماء بمحاولتها باستغلال الصراع السياسي لتقول إن الحزب الجمهوري هو ملكية خاصة لها باعتبارها ابنة المؤسس، وقال الصافي إن الحزب الجمهوري حزب بكامل هياكله ورؤيته وشارك في كل المراحل السياسية.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق