اخبار الإقتصاد السوداني - تهريب نصف إنتاج الذهب خلال العام 2021م

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
كشفت الشركة السودانية للموارد المعدنية أن نسبة الذهب المهرب في العام 2020 وما قبله كانت تصل حوالي (3) أرباع المنتج، وأوضحت أنها انخفضت في 2021 بتهريب نصف الذهب الذي تم إنتاجه خلال العام، وأشارت إلى أن الذهب يهرب لدول وأسواق مختلفة. وقال مدير الشركة السودانية للموارد المعدنية مبارك أردول بحسب (باج نيوز): إن إنتاج من الذهب في العام 2021م هو الأفضل منذُ بدء التعدين في السودان، حيثُ وصلت حصائل الصادر إلى 1.8 مليار دولار "مليار و800 مليون دولار"، فيما بلغ وارد مصفاة السودان للذهب 35 طناً.
وقال أردول إن العام 2021م أفضل عام على الإطلاق عبر التعدين المنظم، وبزيادة أكثر من 244% من العام 2020م.
وحول تهريب الذهب يقول أردول: لا يوجد تحكم بشكل قوي، لكن هناك قوانين وضوابط مع السيولة الأمنية، مُشيداً بالقوات الأمنية العاملة في مجال التعدين والسعي للتحكم ومنع التهريب.
وأضاف: نعمل أيضاً في الجانب المتعلق بالتشريعات بأن تكون جاذبة سواء في الأسعار، التحصيل وقرارات كثيرة نعمل عليها.
وأوضح: نسبة المهرب في العام 2020 وما قبله كانت نسبة التهريب حوالي 3 أرباع المنتج، وانخفض لنصف الإنتاج خلال 2021م، مشيراً إلى أن الذهب يهرب لدول وأسواق مختلفة ويقول أردول إن جزءاً من أسباب التهريب كان مرتبطاً بالسياسات، حيثُ كانت هناك 3 أسباب، السبب الرئيس اختلاف الأسعار، قطاع التعدين التقليدي المنتشر والذي يسهل الدخول له في المناطق الريفية بالسودان.
وأضاف: السبب الثالث كان متعلقاً بالتشريع، حصر حصائل الصادر في السلع الاستراتيجية، والآن لم تعد محصورة في السلع الاستراتيجية، بل مفتوحة والسعر نفس سعر البورصة، وبدأنا فقط في الجانب الأمني لإيقاف عصابات تهريب الذهب.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق