اخبار الإقتصاد السوداني - السياحة بالشمالية:انشاء فنادق وقري سياحية فى الموازنة الجديدة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
دنقلا 4-1-2022(سونا) أكدت الامين العام للمجلس الأعلي للسياحة وتنسيق شؤون المغتربين والمعابر بالولاية الشمالية الدكتورة عفراء عثمان عبد الله أن ميزانية التنمية في مجال السياحة لهذا العام بلغت 5% من إجمالي مبالغ التنمية في الولاية الشمالية بمبلغ 299,324,51 جنيه بزيادة 196,846,110 جنيه عن العام السابق . وأشارت في تصريح /لسونا/ الى أن المجلس أعد ومن خلال ميزانية التنمية التي أجيزت له ضمن موازنة الولاية الكلية للعام 2022 جملة من البرامج والمشاريع التنموية في قطاع السياحة منها في مجال الايواء إنشاء عدد من الفنادق والقري السياحية علي امتداد الولاية الشمالية بالشراكة مع شركة الكاسنجر التي تمثل القطاع الخاص وتكملة مجمع حضارة كرمة خاصة الاستراحة والغرف الملحقة بالمجمع لتكون نزلا لاستضافة السواح الذين يزورون الموقع بجانب تأهيل وإنشاء عدد من المتاحف منها متحف حلفا وسرايا الحاكم العام ومتحف البيت النوبي بدنقلا وذلك بالتعاون مع بعض المنظمات الدولية.
وأضافت الدكتورة عفراء عثمان أن من أهم وأكبر المشروعات التي سينفذها المجلس خلال العام الحالي تأهيل المواقع الاثرية والسياحية في جبل البركل وصلب ونوري ودنقلا العجوز ويشمل التأهيل التسوير والترميم والتشييد وذلك من اجل المحافظة علي المواقع الاثرية والسياحية من التعديات الزراعية والسكنية ونشاط التعدين وبعض العوامل الطبيعية بجانب إنشاء مكاتب للخدمات السياحية خاصة في معبر اشكيت الحدودي للمساهمة في عمليات حصر وضبط حركة دخول وخروج السواح والخدمات التي تقدم لهم فضلا عن توفير وسائل الحركة للمتحصلين ومفتشي السياحة وكذلك توفير عدد من معينات العمل.
واشادت الامين العام للمجلس الاعلي للسياحة بالشمالية بأهتمام حكومة الولاية الشمالية ووزارة المالية والقوي العاملة في الولاية بقطاع السياحة وضرورة تنميته وتطويره بما يساهم في دعم مجالات العمل المختلفة بالولاية.
وأعربت عن تمنياتها بأستقرار الاوضاع في وأن يكون في مصاف الدول المتقدمة والمتطورة وأن يتعافي العالم من جائحة كورونا حتي تلعب السياحة الدور الكبير المنتظر منها في دعم العمل الاقتصادي والتنموي وخدمة قضايا وهموم المواطنين.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق