اخبار الإقتصاد السوداني - الموارد المعدنية بالنيل الأزرق تخطط لإفتتاح أسواق جديدة للذهب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
الدمازين 2-1-2022(سونا)- كشف المهندس منصور موسي عبدالنبي مدير الشركة السودانية للموارد المعدنية بإقليم النيل الأزرق عن أبرز ملامح خطة إدارته للعام 2022م ، والمتمثلة في فتح أسواق جديدة للذهب بمناطق ( بلنق) بمحلية الكرمك و( قيسان) بمحلية قيسان لتكون إضافة حقيقية لأسواق الذهب الموجودة حالياً وهي أسواق ( بلقوة) بمحلية ودالماحي وسوق ( بكوري) بمحلية قيسان بجانب سوق ( مقنزا) بمحلية باو. وفي حوار مع وكالة للانباء أوضح منصور أن الشركة السودانية للموارد المعدنية شركة حكومية تابعة لوزارة المعادن ودورها يكمن في الإشراف والرقابة علي التعدين التقليديّ، والحديث والإشراف علي المعدنين التقليديين وتنظيم العمل في الحقل والأسواق، ويضطلع فرع الشركة بالنيل الأزرق بأدوار كبيرة ومسئوليات جسام من خلال عدد من الإدارات المتخصصة منها إدارة السلامة والبيئة ومنوط بها المحافظة علي صحة الإنسان والحيوان والبيئة وإدارة المسئولية المجتمعية، وتعني بإقامة المشروعات المجتمعية في الصحة والتعليم والمياه، مبيناً أن العام 2021 شهد تنفيذ عدد من المشروعات في إطار المسئولية المجتمعية أبرزها تنفيذ خط مياه منطقة بلقوة بمحلية ودالماحي ومركز صحي بالمواد المحلية بمنطقة خور الجداد بمحلية باو، بجانب المساهمة في تأهيل وصيانة الطريق القومي الدمازين الخرطوم فضلاً عن المساهمة في الإسناد الأكاديميّ للطلاب الممتحنين بمحليات الكرمك وقيسان وودالماحي بالإضافة لتوظيف عدد (10) من الكوادر بالشركة من أبناء النيل الأزرق خاصة من مناطق الإنتاج.
وأضاف منصور أن الشركة في خطتها ستعمل علي إستيعاب المزيد من أبناء النيل الأزرق ضمن إلتزامات الشركة بالمسئولية المجتمعية.
وقال منصور إن أبرز إنجازات 2021 تنظيم عدد من جمعيات التعدين التقليديّ لترقية عملية الإنتاج وفي مجال التوعية والسلامة تم تنفيذ ورشة توعوية بمنطقة دلقوة وحملة تطعيم المعدنين ضد فايروس كورونا بمناطق بلقوة وخور مقنزا، وهناك ترتيبات جارية ضمن خطة العام 2022 لإستقبال الحملة التوعوية الإرشادية من المركز.
وإمتدح منصور الشراكات المحلية الفعالة والتنسيق العالي مع وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي بإقليم النيل الأزرق ومحليات (الكرمك - قيسان - ودالماحي - باو) والإشادة بدور الإدارة الأهلية علي مستوى المحليات التي بها أعمال التعدين التقليديّ ومساعدة الشركة للإضطلاع بأدوارها وتنظيم عمل الأسواق والمعدنيين، مشيراً لإهتمام الشركة بعملية تأمين مواقع التعدين عبر شرطة وأمن المعادن بالتعاون مع شعبة الإستخبارات لضبط تهريب الذهب من مناطق الإنتاج إلى خارج الإقليم.
وقال منصور إن أبرز ملامح خطة الشركة السودانية للموارد المعدنية بالإقليم فتح الأسواق الجديدة وفي ظل إتفاقية السلام الإقليم موعود بإستقبال شركات لمعالجة مخلفات التعدين ( الكرتة) وشركات الإمتياز، لافتاً الى أن دخول الشركات الحديثة يساهم في ضمان التخلص السليم من المخلفات حفاظاً علي صحة وسلامة البيئة.
وضمن خطة 2022 ووفق القرار (90) ، هناك توسع كبير في مشروعات المسئولية المجتمعية عبر الشركات العاملة في مجال الكرتة وشركات الإمتياز، وذلك بانشاء مدارس بمناطق بلقوة بمحلية ودالماحي والشهيد أفندي بمحلية باو وأخرى بمحلية قيسان، منوهاً إلى أن تنفيذ مشروعات المسئولية المجتمعية عبر لجنة خماسية تعني بالمتابعة والإشراف علي أنشطة ومشروعات المسئولية المجتمعية.
ووجه منصور جملة من الرسائل خص بها المعدنيين قائلاً: ( صحتك أغلي من الذهب)، ومناشداً بضرورة الإلتزام بضوابط السلامة وإتباع الإرشادات وإستخدام أدوات السلامة والمعايير السليمة للآبار حفاظاً علي صحتهم وسلامتهم.
ودعا المجتمعات المستفيدة من التعدين للتعاون مع الشركات العاملة من أجل زيادة الإنتاج حتي تعود الفائدة بحجم أكبر من خلال المشروعات التي تقدمها الشركات ضمن برامج المسئولية المجتمعية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الإقتصاد السوداني - الموارد المعدنية بالنيل الأزرق تخطط لإفتتاح أسواق جديدة للذهب في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي سودارس

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق