اخبار الإقتصاد السوداني - زيادة في الأدوية وانتشار ظاهرة بيعها بالسوق الأسود

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تشهد صيدليات العاصمة الخرطوم زيادة وشحاً في بعض أصناف الأدوية. وقال بعض الصيادلة بشارع الحوادث الخرطوم إن سعر الدواء في زيادة مستمرة . وشكا بعض المواطنين عن معاناتهم في البحث عن الدواء وارتفاع الأسعار.
قالت المواطنة، بتول القاسم، إنها ظلت تبحث عن بخاخ الأزمة في أكثر من صيدلية دون جدوى، وأشارت إلى ارتفاع أسعار الأدوية كافة.
وأكد صيدلاني بصيدلية الهلالي ارتفاع أسعار الأدوية وقال إن هنالك أدوية كثيرة (قاطعة)، وأبرزها أدوية السيولة، وقطرات العيون، والتشنجات، وأدوية المشاكل النفسية، مبيناً أن سعر صندوق حبوب السيولة بلغ (9) آلاف جنيه، وحبوب الضغط (11،5) ألف جنيه للصندوق، لافتاً إلى استمرار انقطاع عقار الأعصاب، والأزمة، وحالياً السعر (1٫500) جنيه للشريط، وقفز سعر بخاخ الربو إلى (6) آلاف جنيه، وعقار البروستات من (2٫120) إلى (3،500) جنيه.

وقال صيدلاني بصيدلية عثمان دقنة إن الدواء صار يباع بالسوق الأسود لانعدام الرقابة، والمواطن مجبر على شرائه، مشيراً إلى ارتفاع سعر دواء المضاد الحيوي إلى (1,200-1٫500) جنيه للشريط، وسعر عقار فيتافيرول (1٫270) ألف جنيه، أما سعر شريط عقار فولك أسيد (150) جنيهاً، أشار إلى أن بعض المواطنين يسألون عن السعر أولاً، ومن ثم يقرر شراءه بكميات كبيرة خوفاً من ندرته، أو ارتفاع سعره أو العدول عن شرائه في حال ارتفاع سعره فوق إمكانياته، وقال إن سعر شريط عقار الغدة (400) جنيه .

وأكد صيدلاني بصيدلية الخرطوم ندرة بعض أصناف الدواء المتمثلة في عقار الأعصاب، وقال بحسب صحيفة السوداني، إن الندرة خلقت سوق أسود.
ولفت لزيادة كل الأدوية المستوردة، مبيناً أن سعر دواء الضغط المحلي الصنع يتراوح ما بين (2،500- 1٫200) جنيه، مضيفاً أن أي خلل في صنف معين من الدواء يخلق سوق أسود، وندرة بالصيدليات يدفع ثمنها المواطن.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الإقتصاد السوداني - زيادة في الأدوية وانتشار ظاهرة بيعها بالسوق الأسود في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي سودارس

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق