اخبار الإقتصاد السوداني - الطاهر حجر يشهد بالفاشر نفرة العطاء ونسمة السلام

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
الفاشر 12-10-2021 (سونا)- شهد عضو مجلس السيادة الانتقالي الطاهر حجر عصر اليوم بمدينة الفاشر حاضرة ولاية شمال دارفور الاحتفال الذي نظمته وزارة التنمية الاجتماعية بمناسبة تدشين "نفرة العطاء ونسمة السلام" والتي نفذتها الأمانة العامة لديوان الزكاة بالمركز والولاية التي استهدفت عدد (110) ألف أسرة من مختلف محليات شمال دارفور . وحيا وزير التنمية الاجتماعية احمد ادم بخيت في كلمته بهذه المناسبة ولاية شمال دارفور التي قال إنها تحملت نيابة عن أهل عبء الثورة المسلحة التي جرت خلال العقدين الماضيين، مشيرا الى ان تنفيذ نفرة العطاء تجئ كجزء من المساعي التي تبذلها الحكومة من أجل تضميد تلك الجراح ، مبينا أن وزارته قد إنتهجت مبدأ تنفيذ برامج ومشروعات الدعم الاجتماعي بالتزامن وبالتوازي بما فيها نفرات ديوان الزكاة حتى تسهم في تقليل حدة الفقر، معلنا أن هذه النفرة ستعقبها تدخلات أخرى من قبل بعض الادارات المتخصصة بالوزارة حتى تتكامل أدوارها لتحقيق الهدف المنشود، وهو الحد من الفقر وتحقيق الاستقرار الاجتماعي.
وطالب بخيت المحليات بإعداد قوائم بأسماء الأسرة الفقيرة ليتم دعمها بالمشاريع المنتجة التي تساعدها في الخروج من الفقر إلى دائرة الإنتاج. داعيآ إلى أهمية تضافر الجهود على كافة المستويات من أجل إحداث تغيير حقيقي في المجتمع عبر برامج التنمية الاجتماعية وأن تكون شمال دارفور رائدة في إحداث ذلك التغيير
من جهته وصف والي الولاية نمر محمد عبدالرحمن " نفرة العطاء ونسمة السلام" بأنها واحدة من أهم المشاريع التي تم تنفيذها بالولاية وذلك لما تضمنتها من محاور مختلفة ستسهم في تخفيف أعباء المعيشة والتقليل من حدة الفقر، وأشاد نمر بوجه خاص بمحور مشروعات السلام الإجتماعي الذي تضمن تسيير قوافل دعم للنازحين واللاجئين داعيآ إلى ضرورة إقامة نفرات مماثلة على مستوى المحليات من أجل أن تنداح عبرها الخدمات إلى المواطنين.
من جهته كشف الأمين العام لديوان الزكاة الإتحادي احمد عبدالله عثمان خلال مخاطبته النفرة أن إدارته تمكنت من تحقيق قفزة كبيرة في مجال الجباية والتي قال إنها ارتفعت بها في عهد ثورة ديسمبر إلى (57) ترليون جنيه بدلا عن مبلغ (6) ترليون جنيه التي كانت تجبى في عهد الحكومة البائدة، مؤكدا أن إدارته ستكمل المبلغ الى (100) ترليون خلال العام القادم، مبينا انه تم تخصيص نسبة 79٪ من ذلك المبلغ لمصرفى الفقراء والمساكين وقطع عثمان بأن ديوان الزكاة قد آل على نفسه أن يعمل لتحقيق شعار ثورة ديسمبر "حرية سلام وعدالة" وذلك بتحقيق العدالة الاجتماعية.
وكان أمين ديوان الزكاة بشمال دارفور حامد محمد جبارة قد استعرض محاور "نفرة العطاء ونسمة السلام" والتي قال إنها تتضمن محاور بناء السلام وتعزيزه، وتمليك المشروعات الفردية للفقراء الناشطين إقتصاديآ ولذوي الحاجات الخاصة، وتنفيذ مشروعات جماعية الإسناد الزراعي، بجانب تنفيذ مشروعات خدمية لدعم المياه بالفاشر والمناطق الريفية، إضافة إلى دعم الصحة والتعليم والتعليم الديني، ودعم الشباب المقبلين على الزواج إضافة إلى الصرف على المصارف ( الغارمين) وإدخال الأسر الفقيرة تحت مظلة التأمين الصحي وتوفير سلال غذائية لبعض الأسر الفقيرة ببعض المحليات علاوة على توفير وجبة غذائية للتلاميذ بالمدارس الابتدائية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الإقتصاد السوداني - الطاهر حجر يشهد بالفاشر نفرة العطاء ونسمة السلام في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي سودارس

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق