اخبار السودان من كوش نيوز - أوضاع كارثية بمستشفى الخرطوم للأورام

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
حذرت رئيس قسم الصيدلة بمستشفى الخرطوم للاورام بت المنى حامد وزارة الصحة الاتحادية من تنفيذ قرارها الخاص بنزع مخزن المستشفى لجهة أن تحويل الأدوية المخزنة فيه سيؤدي الى تلفها مما سيؤثر على المرضى الذين سيتلقون العلاج ويخسر الحكومة 200 مليار جنيه ، وفي الأثناء كشفت رئيس قسم الأشعة العلاجية د ناهد فاروق عن وجود قوائم انتظار للعلاج تفوق ال الفين لعدم توفر الأجهزة الكافية لمقابلة هذا العدد .
وقالت رئيس قسم الصيدلة بمستشفى د.بت المنى في مؤتمر صحفي عقدته ادارة المستشفى أمس بمقرها إن مسلسل نزع المخزن بدأ في العام 2016 عندما جاء الينا وفد من الطب العلاجي ورفع تقرير للوزارة بأن المستشفى غير صالح للتخزين ولا يصلح سوى لتخزين معدات ، ونفت صحة ما وصفتها ب (المزاعم) وأشارت الى أنه تم تجهيز المخزن بمكيفات (اسبليت) وقطعت بأنه أصبح مطابقا لمواصفات حفظ الأدوية

من جهتها استنكرت المدير العام لمستشفى الذرة استشاري الاورام والغدد د .سلافة عمر تحويل جهازي الصورة المقطعية والرنين المغناطيسي من مستشفى الذرة الى مستشفى الخرطوم بسبب عدم اكتمال الغرفتين الخاصتين لاستيعاب الجهازين على الرغم من طرحهم عطاء.

وقالت مدير المستشفى د سلافة بحسب صحيفة الجريدة، " لم تستجب الشركات في ذلك الوقت بسبب تذبذب سعر و قامت اللجنة المعنية بالتواصل المباشر مع الشركات ذات الخبرة للحصول على عروض، وتم الحصول على شركتين ، و استدركت قائلة : لكن تفاجأنا في التاسع عشر من سبتمبر من العام الجاري بمخاطبتنا من قبل وزارة الصحة الاتحادية بتحويل الجهازين، ، وحملت مسؤولية ذلك الى وزارة الصحة بسبب ما وصفته بالتماطل والتسويف الذي مارسته لمدة تسعة أشهر حتى تم الحصول على التمويل اللازم لتأهيل الغرفتين.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار السودان من كوش نيوز - أوضاع كارثية بمستشفى الخرطوم للأورام في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي سودارس

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق