اخبار الإقتصاد السوداني - ورشة عمل لبناء قدرات العاملين في المراعي والعلف

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
دعماً للشراكة الإستراتيجية بين وزارة الثروة الحيوانية بإشراف الإدارة العامة للمراعي والعلف والمجلس الأعلى للبيئة والموارد الطبيعية، والتي جاءت تنفيذاً لبرامج العمل المشتركة بين مشروع تكيف سبل كسب العيش الريفي مع تغير المناخ في القرن الافريقي ، نظمت الإدارة العامة للمراعي والعلف بمقر الهيئة العامة للغابات الخرطوم ، ورشة عمل لبناء قدرات العاملين في المراعي والعلف، بعنوان تقييم تأثيرات تغير المناخ علي الموارد الرعوية في بإستخدام تكنولوجيا إستشعار عن بعد بالشراكة ، والتي أستهدفت كل من ولاية القضارف وكسلا والنيل الأبيض والخرطوم. وحضر الورشة المهندس عبد المنعم عثمان حسن مدير عام المراعي والعلف، والمهندس أنور عبد الحميد مدير عام الهيئة القومية للغابات، والمهندس حسن محمد أحمد حمور المنسق القوميّ للمشروع، ود. محمد حسين محمد مسئول بناء القدرات بالمشروع، والخبير البيئي دلال الحاج المنسق الحكوميّ لمشروع تكيف سبل العيش الريفيّ والخبير الوطني عبد الرحمن خاطر وحضور عدد من الخبراء في مجال المراعي والعلف..
وأكد المهندس عبد المنعم عثمان وفق ( سونا) عن أهمية التدريب ورفع القدرات بإستخدام التكنولوجيا أصبحت ضرورية لرفع الكفاءات المهنية من أجل تسهيل المهام الخاصة بتقييم وجمع البيانات والمعلومات الدورية لخارطة المراعي في السودان.
وأوضح المهندس حسن محمد حمور المنسق القومّ للمشروع ، أن المشروع يهدف إلى رفع قدرات الرعاة والمزارعين في مجال تغير المناخ والتي تخص سبل كسب العيش في المجال الزراعي والرعوي وإدارتها التي ترتكز علي الاقتصاد الأخضر.
وقال لقد تم تنفيذ العديد من الدورات التدريبية مع إدارة المراعي والعلف وتم إستهداف كل ولايات السودان ، موضحاً أهمية إستخدام التكنولوجيا لتمكين المختصين في هذا المجال لتقييم الموارد الموجودة من أجل المسح القاعديّ للمشروع.
وقالت الخبيرة في المجال البيئي دلال الحاج، بأنه قد تم بذل العديد من الجهود علي المستوى القومي والولائي لتنفيذ العديد من المشاريع والبرامج الخاصة بالتكيف علي القطاعات الأكثر هشاشة وندرة في المياه والصحة والزراعة .
وقالت لقد تم وضع استراتيجية لتقييم المناخ شملت كل ولايات السودان والتي جاءت بهدف رفع التقارير الخاصة عن التقلبات المناخية وأثارها علي المراعي ، وكل هذه التقارير يتم تحليلها ورفعها بإستخدام تقنيات الاستشعار عن بعد.
المهندس أنور عبد الحميد مدير عام الهيئة العامة للغابات ثمن الدور المثمر في التعاون مع الإدارة العامة للمراعي والعلف، بإعتبار أن الغابات والمراعي يعملان في هدفاً واحد.
وقال لابد من بذل كل الإمكانيات للحفاظ عليها بإعتبارها مصدراً لغذاء الإنسان والحيوان، مشيراً إلى خطط الهيئة الإستراتيجية في حجز 30 مليون فدان علي المناطق المحازية للشريط الفاصل مع دولة جنوب السودان وتخصيصها لتكن مناطق رعوية.
الجدير بالذكر تقوم الإدارة العامة للمراعي والعلف بتنفيذ خططها وبرامجها في نثر البذور وجمع البذور وفتح خطوط النار والمسارات سنوياً في كل الولايات المستهدفة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الإقتصاد السوداني - ورشة عمل لبناء قدرات العاملين في المراعي والعلف في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي سودارس

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق