اخبار الإقتصاد السوداني - وزارة الري تكشف أسباب العطش في مساحات في مشروع الجزيرة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
اكدت ادارة عمليات الري ان حجم المياه المتدفقة حاليا في ترعتي الجزيرة والمناقل تفوق ال36 مليون متر مكعب تكفي لزراعة مليون فدان، مبينة ان هناك جملة اسباب وراء شكاوى بعض المزارعين بوجود عطش ،ابرزها تاخر عمليات التحضير،و زراعة محاصيل القطن والفول والذرة في وقت واحد،بجانب استمرار التعدي على منشآت الري. وقال مدير عمليات الري قسم الله خلف الله،ان ادارته ظلت تؤكد جاهزيتها لتوفير مياه الري منذ اول اجتماع للجنة انجاح الموسم الزراعي في الرابع من يونيو الماضي، برئاسة الوالي وحضور كل الاطراف بمافيها الادارة الزراعية،مشيرا الى ان الادارة الزراعية هي من طلبت تأجيل ضخ المياه الى حين ارتفاع حجم التحضير للموسم الى 50%،مبينا ان التحضيرات وقتذاك لم تكن تتعدى ال5%.
واوضح قسم الله ان حجم المساحة المزروعة تبلغ الان نحو 190 الف فدان (19% من حجم المساحة المستهدفة مليون فدان)،حيث تمت زراعة محاصيل الفول والقطن والذرة في وقت واحد ،(وكلهم دايرين يشربو في نفس الوقت) مما ادى الى ربكة في عملية الري،كما ان هناك ايضا (ربكة) في تواريخ زراعة المحاصيل ،وعدم انضباط والتزام بالدورة الزراعية بجانب عدم وجود تنسيق بين المزارعين والادارة الزراعية (وكل مزارع داير يزرع على كيفه) .
واكد مدير عمليات الري ان الاعتداء على منشآت الري لا تزال مستمرة من قبل بعض المزارعين، بجانب ان عدد كبير من الابوعشرينات لم تحفر حتى الآن،بالاضافة الى عدم وجود طلبات منتظمة للمياه للمساحات المزروعة.
وشدد قسم الله على ان ادارته لا تتعامل مع عدد الكراكات والآليات ،مبينا انهم ملتزمون ببرنامج حسب حجم العمل في ازالة الاطماء،واشار الى ان شح الوقود كان قد ادى الى توقف بعض الآليات لكن ادارته تمكنت من معالجة الامر في وقته،وجدد مدير عمليات الري الشكوى من قلة حجم الاموال المتوفرة من المالية لتسيير العمل، والتي قال انها لم تتعدى ال24%

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الإقتصاد السوداني - وزارة الري تكشف أسباب العطش في مساحات في مشروع الجزيرة في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي سودارس

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق