اخبار الإقتصاد السوداني - تصاعد الخلافات بين حكومه نهر النيل ولجان المقاومة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
تصاعدت الخلافات بين حكومه ولاية نهر النيل ولجان المقاومة في منطقة العبيدية،
وأكد عضو لجنة المقاومة الصادق ابو القاسم في تصريح للصيحة الدخول في اعتصام مفتوح بسبب تعنت والي ولاية نهر النيل آمنة الفكي ورفضها التام الاستجابة الى مطالبهم المتمثلة في تنفيذ مشروعات خدمية في العبيدية.

وقال الصادق إن المنطقة تواجه انعكاسات سالبة من أعمال الشركات في التعدين والأسواق.

ولفت إلى تخصيص 4٪ من الشركات تم إيداعها في حساب المسؤولية الاجتماعية لدى الشركة السودانية للموارد المعدنية وصلت إلى مبلغ 200 مليار جنيه تم تحويلها الى ذهب خالص تفادياً لنزول سعر العملة الوطنية.

وكشف عن اجتماع اللجان الإدارية مع لجان المقاومة لإنشاء مشاريع خدمية منها محطة مياه العبيدية.

وجزم برفض الوالي المشاريع المقدمة بحجة وجود خلاف بينها وشركة الموارد المعدنية وأكدت عدم اعترافها بالشركة وطالبت بإنزال الأموال في حساب الولاية وقال الصادق إنهم نفذوا عددا من المشاريع زي مدرسي وإجلاس وتوفير إسعاف، والتي رفضت الوالي استلامها بسبب الشركة مرة أخرى، والتي تستقطع منها حكومة الولاية 8٪ و5٪ عوائد جليلة
من أسواق التعدين، وشكا من تجميد الأموال المخصصة للمنطقة في حساب الشركة.

وكشف عن فتح أبواب أسواق التعدين في العبيدية مجاناً والتي تدخل إلى حكومة الولاية ما بين 6 إلى 7 مليارات يوميًا وإيقاف المواد الخام للشركات ومخلفات التعدين الكرتة ومنع دخول القلابات لشركات التعدين، وأكد بحسب صحيفة السوداني، اتخاذ خطوات تصعيدية في حالة عدم استجابة الوالي لمطالبهم ووصف موقفها بالمتعنت.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الإقتصاد السوداني - تصاعد الخلافات بين حكومه نهر النيل ولجان المقاومة في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي سودارس

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق