اخبار الإقتصاد السوداني - مطالب بربط سلع المزاد النقدي باحتياجات المواطن المعيشية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
توقع محللون اقتصاديون ومصرفيون عدم قدرة بنك المركزي على الاستمرار في سياسة مزادات النقد الأجنبي الا في حال توفير احتياطيات نقدية بمبالغ كبيرة تسهم في تغطية الطلب على العملات الأجنبية لاغراض الاستيراد. وذهب المحلل الاقتصادي د. هيثم محمد فتحي لفرضية أن تكون هناك قائمة بالسلع الممولة من البنوك التجارية عبر البنك المركزي بالعملة الحرة وأن تكون السلع حسب أهميتها بأن تقام المزادات بأولوية السلع التي تدخل في الحياة اليومية للمواطن خاصة السلع الغذائية إلى جانب السلع لها دور في الإنتاج لاسيما الماكينات والآليات، مشددا على أهمية وجود جدول زمني وميزانية مرصودة من البنك المركزي بأن يتم تمويل السلع الأساسية التي يحتاجها المواطن خلال العام إضافة إلى جدول زمني للمزادات بالترتيب حسب الأولوية على أن تكون السلع مثل القمح الدقيق الزيوت الآليات الأرز ويكون هناك تفضيل بما يمكن إنتاجه في الداخل، مؤكدا ضرورة وجود دراسة من وزارة التجارة والتموين تحدد السلع واولويتها ومبالغها والكمية التي تحتاجها البلاد لمدة عام على أن يوزعها البنك المركزي على المزادات.
وأشار المحلل الاقتصادي د. محمد الناير في حديثه ل السوداني إلى نجاح مزادات النقد الأجنبي رهين بوجود احتياطي من النقد الأجنبي يتراوح ما بين 4 إلى 5 مليارات دولار بما يسهم في تغطية الاحتياجات الخاصة بالواردات. وأضاف ما لم يكن هناك تدفقات مستمرة من النقد الأجنبي لن تصل المزادات إلى مرحلة النجاح خاصة في ظل اتساع الفجوة بين سعر الصرف في الأسواق الموازية عن أسعاره في المصارف، منوها إلى أن قضية المزادات لا غبار عليها نظريا وكونها تخص السلع للمواطن أمر جيد. وتابع "ما دام الدولة اتجهت إلى المزادات ووجود سوق للنقد الأجنبي و أن لديها قانونا لسلطة أسواق المال كان من الأفضل الاستفادة من فترة استقرار سعر الصرف لنحو شهرين في أعقاب قرار توحيد سعر الصرف".
ووصف المحلل المصرفي عثمان التوم في حديثه ل السوداني فكرة تنظيم المزادات بالجيدة لكنها تتطلب تراجع مشكلة الشح في النقد الأجنبي لدى المصارف، مشيرا إلى أن نجاح تلك المزادات يتوقف على كمية ما يطرحه البنك المركزي من عملات وحجم الطلب من العملاء في المصارف. وأضاف "مجرد وجود اموال من النقد الأجنبي يطرحها بنك السودان تخفض من السوق الموازي". وتابع "إن فكرة هذه المزادات تتطلب المصداقية ومقدرة البنك المركزي على ضخ النقد الأجنبي في المزادات بشكل مستمر، الأمر الذي يسهم في معالجة طلبات العملاء".

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الإقتصاد السوداني - مطالب بربط سلع المزاد النقدي باحتياجات المواطن المعيشية في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي سودارس

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق