اخبار الإقتصاد السوداني - شريان السودان ذكريات وتطلعات .. بقلم: نورالدين مدني

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
*فاجأنا الممثل الكويدي جمال حسن سعيد بإطلالة مختلفة على قناة النيل الأزرق قبل فترة وهو يقدم برنامج الصباح بحضوره الدرامي المميز وعفويته وبالموضوع الذي تناوله في ذاك الصباح. *تحدث جمال حسن سعيد عن القطار حديث العاشق الولهان به فاعأد إلى الذاكرة سنوات النشأة الاولى التي عشناها في مدينة الحديد والنار والرجال عطبره، قبل أن يتم التامر عليها ضمن التامر الأساسي الذي إستهدف إتحاد عمال السكك الحديدية قلب الحركة العمالية السودانية.
*جاء حديثه بمناسبة تدشين القطار السريع العامل في خط الخرطوم - مدني لكنه تحدث عن الحياة المجتمعية التي إرتبطت بالقطار بحب إنساني إسترجع معه بعض الأُغنيات التي عبرت عن مكنون العلاقات الإنسانية التي أسهم القطار في بلورتها.
*حفزني ذلك للكتابة عن السكك الحديدية التي ترعرعنا في أحضان البيئة المجتمعية الرحيبة للعاملين بها، حيث كان جدي أبوالحسن محمد يشرف على عمال الدريسة الذين أسسوا خطوط السكك وبنوا غالب محطاتها، كما عمل والدي مدني أبوالحسن في خزينة السكك الحديدية إلى ان اُحيل إلى المعاش في مدينة بورتسودان.
*كنا نركب مع أبي الصالون الخاص بالصرافين وهو عبارة عن عربة مهيأة بالمستلزمات الضرورية وبها خزينة تحفظ فيها رواتب العاملين وكان يرافقه في القطار شرطي يحمل بندقية تقليدية، كنا نشهد عملية صرف الرواتب الشهرية للعاملين في كل المحطات ونحن نستمتع بالمناظر التي يعبر بها القطار.
*لم يكن القطار مجرد وسيلة سفر للركاب ونقل البضاعة وإنما كان يمثل حياة كاملة للركاب الذين سرعان ما يرتبطون بعلاقات إنسانية تبدأ بالأكل الجماعي ولا تنتهي عند محطات الوصول.
*كان النظر من شباك القطار فرصة للإستمتاع بالمناظر الطبيعية والتعرف على أنماط جديدة من الحياة المجتمعية في المحطات التي يتوقف بها، إضافة لعلاقات أخرى تبدأ بالنظر من بعد وقد تتطور إلى علاقة حميمة.
*عبرت إبنتي التشكيلية هالة خير تعبير عن علاقة القطار بالناس والحياة وهي ترسم لوحة "شريان " التي فازت بالجائزة الأولى بها في مسابقة نظمتها مصلحة السكك الحديدية، عندما كانت طالبة في قسم التصميم الإيضاحي بكلية الفنون الجميلة والتطبيقية بجامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا.
*لذلك لانكتفي بالإحتفاء بالقطار السريع الذي تم تدشينه إنما نتطلع بصدق لإحياء السكك الحديدية حتى تعود سيرتها الأولى شرياناً للحياة الإنسانية في السودان لإيماننا القديم المتجدد بأنه لابديل للسكك الحديدية وإلا السكك الحديدية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الإقتصاد السوداني - شريان السودان ذكريات وتطلعات .. بقلم: نورالدين مدني في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي سودارس

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق