اخبار الإقتصاد السوداني - المالية تعتذر للجيش عن تأخر صرف راتب أغسطس

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
اعتذرت وزارة المالية للجيش عن تأخر صرف راتب شهر أغسطس الفائت، وأعلنت عن رصد مبالغ كبيرة للدفاع المدني لدرء الفيضانات التي تجتاح مناطق واسعة في البلاد وقالت الوزيرة المكلف، هبة محمد علي، في مؤتمر صحفي، أمس بسونا : "اتقدم باعتذار شخصي إلى القوات المسلحة عن تأخير صرف مرتب أغسطس الماضي"
وأشارت إلى أن آخر مجموعة من القوات النظامية استلمت راتبها أمس، دون أن تقدم تفسيرات لأسباب التأخير.وكشفت الوزيرة عن تخصيص 387 مليون جنيه لتخفيف آثار الفيضانات على مستوى البلاد، منها 352 مليون للدفاع المدني والباقي رُصد إلى الطوارئ الصحية.
وتعمل فرق الدفاع المدني، مسنودة بعشرات الآلاف من المتطوعين، على إقامة حواجز حول الأحياء القريبة من النيل لمنع تسرب المياه إلى بقية المنازل، كما تنشط في إجلاء سكان المناطق التي غرقت بالكامل، يعاونها في ذلك الجيش بصورة خجولة.
وقالت الوزيرة إن هذه ال 352 مليون وفُرت للدفاع المدني رغم شح الموارد. وأشارت إلى عقد سلسلة اجتماعات مع المانحين للمساعدة في الحد من آثار الفيضانات بالتنسيق مع وزارتي الخارجية العمل والتنمية الاجتماعية.
وأعلنت وزير المالية هبة محمد علي، عن بدء العمل لبرنامج سلعتي، وهو برنامج يُنفذ عبر شركة حكومية لتوزيع سلع بأسعار مخفضة إلى الجمعيات التعاونية التي ستقوم ببيعها إلى الجمهور بتخفيض يترواح بين 20% إلى 40% عن أسعار السوق.
وأقرت الوزيرة بتأُثير التضخم على المواطن، في وقت أكدت الاستمرار في برنامج دعم الأسر، وهو برنامج تخطط الحكومة عبره تحويل الدعم الحكومي للسلع إلى دعم نقدي مباشر.
واشتكت الوزيرة من أن راتبها لا يكفي لشراء احتياجاتها حتى نهاية الشهر، وذلك في إشارة إلى تأثير التضخم على الجميع .
وأشارت الوزيرة إلى أن برنامج الاقتصادي يسعى عبر المدى المتوسط والمدى البعيد للحد من ارتفاع التضخم والسيطرة عليه ليترواح ما بين 20% إلى 30% خلال العام الواحد.
بدوره، قال وزير الصناعة والتجارة مدني عباس مدني، إن الحكومة الانتقالية "لا تمتلك عصا موسى ولا حلول سحرية"، وهي تعمل على محاربة الغلاء والجشع في الأسواق.
وأضاف: "هذه العملية لا تتم سريعا وإنما عبر سياسات تستهدف الاستهلاك الكلي وإجراءات قانونية".وأشار مدني إلى أن الحكومة الانتقالية ورثت وضع لا توجد فيه قوانين تكبح الاحتكار والجشع داخل الأسواق، كما إن جهود تُبذل لإضعاف دور الدولة بدعوى سياسية التحرير الاقتصادي.
وتابع: "السائد الآن وجود مجموعات تحتكر السلع المختلفة وتزداد غنى، بينما يزداد المواطن بؤسًا وفقرًا" وأفاد بأن برنامج سلعتي يستهدف توفير السلع التي تشكل السلة الأساسية للمواطن متمثلة في 10 سلع.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الإقتصاد السوداني - المالية تعتذر للجيش عن تأخر صرف راتب أغسطس في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي سودارس

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق