اخبار الإقتصاد السوداني - هرج ومرج وملاسنات بين مصدري الذهب في مؤتمر وزارة المالية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
شهد المؤتمر الصحفي الذي عقدته وزارة المالية أمس بوكالة سونا حالة من الهرج والمرج والملاسنات بين مصدري الذهب كادت أن تصل مرحلة الاشتباك بالأيدي و هدد مدير إدارة السلع الاستراتجية بوزارة المالية علي عسكوري باتخاذ اجراءات القانونية ضد أي اعلامي يكتب لاشانة سمعة منتسبي الوزارة . وتسبب طلب مدير ادارة السلع الاستراتجية ممثل تجار الذهب هيثم تبيدي تقديم شهادته في وقوع ملاسنات بينه وبين الرئيس السابق لشعبة الذهب عبد المنعم صديق
وسخر عسكوري من المطالبين باجراء عطاءات لاختيار الشركات المستوردة للقمح عقب اقتراب نفاذ المخزون منه وقال ( عشان نعمل عطاء نحتاج الى 45 يوم وماممكن نقول للشعب السوداني أمشوا نوموا لحدي ماننفذ العطاء وماعندنا غتغتة أو حاجة داسنها ) وأعلن استعداده لمساعدة من يريد مقاضاة الوزارة بتهمة الفساد وأردف من يريد أن يحرك اجراءات لدى النائب العام بديهو عربيتي عشان يمشي بيها) .
وبرأ الوزارة من الاتهامات التي أثيرت حول وجود علاقة بينها وبين شركة الفاخر وشكك في الغرض من ذلك وأردف دا بوريك إنو في غرض وقطع بأن المالية ليست جزء من صراعات تدور في السوق بين التجار ودلل على ذلك بأن عقود النفط توقعها وزارة الطاقة والنفط .
وكشف عن وجود شركات كثيرة تعمل الى جانب شركة الفاخر في تصدير الذهب وقاطع عدد من المشاركين في المؤتمر الصحفي الدفوعات التي قدمها عسكوري عن الوزارة وطالبوه بالكشف عن أسماء الشركات التي تعمل في تصدير الذهب بخلاف شركة الفاخر وتحفظ على الكشف عن أسماء تلك الشركات واكتفى بقوله لدينا تعاقدات مع مطاحن الدقيق
وأكد بأن شركة الفاخر لاتحتكر تصدير الذهب وردد للمرة الثانية هناك شركات وتم انشاء آلية ورد على أحد المعترضين إذا كنت لاتريد أن تصدق فهذا شأنك وهناك قائمة طويلة من الإجراءات وأي شركة تستوفي مطلوبات تصدير الذهب يسمح لها بذلك ولفت الى ان اي شركة تستطيع تصدير 10 كيلو ذهب تستطيع أن تصدره وشكك رئيس شعبة الذهب السابق عبد المنعم صديق في صحة حديث عسكوري ونوه الى إن شركة الفاخر ليست من ضمن الشركات العاملة في مجال الذهب وقال لم تكن الشركة عضو في الشعبة و اذا رجع الوزير لينا نحن 40 شركة كنا سنوفر له مبلغ ال 84 مليون دولار خلال ساعتين فقط واتهم وزير المالية باحتكار تصدير الذهب للفاخر وأكد رفضهم لذلك ووصفها بالفاشلة ودلل على ذلك بأنها عجزت عن تخفيض سعر وتساءل هل سيتم ابعاد الشركة عن الذهب أم ستستمر وحذر من أن الدولار سيصل الى 200 جنيه وزاد الفاخر تربح في القمح والوقود لذلك الدولار يمكن أن يقفز.
وتبادل ممثل الغرفة التجارية هيثم تبيدي ورئيس شعبة الذهب السابق عبد المنعم صديق الاتهامات واتهم تبيدي رئيس الشعبة بتعطيل تصدير الذهب لعرقلته تكوين الشعبة بسبب تدوينه بلاغ ضده وبالمقابل اتهم عبد المنعم تبيدي بأنه لايمتلك سجل تجاري وتصاعدت حدة التوتر في المؤتمر الصحفي بين مصدري الذهب وكادت أن تصل حد الاشتباك بالأيدي مما دفع وكالة سونا الى انهاء المؤتمر الصحفي .
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق