اخبار السودان من الشروق - جماعة أنصار السنة تطالب الشعب التحلي بالحكمة وضبط النفس

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
طالبت جماعة أنصار السنة المحمدية، جموع التحلي بالحكمة وضبط النفس وتحكيم صوت العقل وتغليب المصلحة العليا للبلاد والابتعاد عن العنف، وأكدت الجماعة حرمة الدماء والأعراض والأموال وأن العنف يؤدي إلى التشظي والانقسام والتفرقة. وأشار البيان إلى أن العنف اللفظي والبدني الذي انتشر في الأيام الماضية يمكن أن يؤدي إلى زعزعة كيان البلاد ويهدد استقرارها.
وناشدت جماعة أنصار السنة في بيان ممهور بتوقيع الرئيس العام للجماعة د. عبدالكريم محمد عبدالكريم، كل الأطراف تقديم أقصى التنازلات والتوافق للوصول لنقاط التقاء تخرج بالبلاد إلى بر الأمان وتجنيبها ويلات الفتنة والتفرقة.
وأكدت جماعة أنصار السنة أنها ستبذل قصارى جهدها في تحقيق التوافق لتجنيب البلاد الانزلاق للفتنة والتفرق والانقسام.
وأشار البيان إلى أن مضي كل يوم دونما الاتفاق يودي بالبلاد إلى مخاطر جسيمة.
وأضاف أن أبناء يتوقون لحياة كريمة عبر توافق الحادبين على مصلحة البلاد والعباد والحفاظ على هوية الشعب السوداني.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق