اخبار السودان الان - الشرطة تكشف ملابسات وفاة معلم محتجز لدى السلطات بكسلا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
كشف مدير شرطة ولاية كسلا، مقرر لجنة الأمن اللواء شرطة “يس محمد حسن” بالولاية ملابسات وفاة المعلم “أحمد الخير عوض الكريم” المحتجز بإحدى الحراسات الأمنية. وشيع أهله بخشم القربة جثمانه إلى مثواه الأخير. وأوضح مدير الشرطة بالولاية أن الشخص المعني كان قيد إجراءات التحقيق ضمن مجموعة آخرين تم التحفظ عليهم بالحراسة، وشعر بأعراض مرض حاد تم تحويله إلى مستشفى كسلا التعليمي، وبعد الكشف الطبي الأولى أفاد الطبيب المختص أن المذكور فارق الحياة، وتم تحويل الجثمان إلى مشرحة القضارف لمعرفة أسباب الوفاة حيث تم إجراء الفحص الطبي اللازم له وإطلاع ذويه على الجثمان داخل المشرحة للتأكد من عدم وجود أية آثار لأيادٍ خارجية تدخلت لضربه أو أي شيء آخر يخطر علي بال الناس. وقال مدير الشرطة، إن ذوي المتوفى تأكدوا أن الوفاة كانت قضاءً وقدراً وتم استلام الجثمان بواسطة الأسرة ومواراته الثرى. مرتبط
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق