اخبار كاس العالم 2022 - مدرب اليابان بعد وداع كأس العالم 2022: نشعر بالامتنان وبالفخر لما وصلنا إليه

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أثنى هاجيمي مورياسو المدير الفني للمنتخب الياباني على لاعبيه، رغم الهزيمة أمام كرواتيا اليوم الاثنين على ملعب استاد ضمن منافسات دور الستة عشر ببطولة المقامة حاليا في قطر.

وتأهل المنتخب الكرواتي إلى دور الثمانية بالفوز على نظيره الياباني 3 / 1 بضربات الجزاء الترجيحية، إثر انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 1 / 1.

وتقدم المنتخب الياباني بهدف سجله دايزن مايدا في الدقيقة 43 ثم تعادل الفريق الكرواتي بهدف سجله ايفان بيريسيتش في الدقيقة 55 واستمر التعادل حتى نهاية الوقت الإضافي ليحتكم الفريقان لضربات الجزاء الترجيحية.

وفي ركلات الترجيح، سجل للمنتخب الكرواتي نيكولا فلاسيتش ومارسيلو بروزوفيتش وماريو باساليتش بينما أهدر ماركو ليفايا.

أما المنتخب الياباني، فقد سجل له تاكوما أسانو، بينما أهدر كل من تاكومي مينامينو وكاورو ميتوما ومايا يوشيدا.

وقال مورياسو في المؤتمر الصحفي الذي عقد عقب المباراة:"في النهاية ركلات الترجيح هي التي حسمت المباراة، لم نستطع أن نفوز من خلالها، وبالتالي علينا تقبل النتيجة".

وحول ما إذا كان لاعبوه قد تأثروا بالضغط خلال تنفيذ ركلات الترجيح، قال المدرب:"لا أعتقد ذلك، فحارس المرمى كان مبهرا، ولاعبو اليابان لعبوا طوال 120 دقيقة ببسالة شديدة، وبعدها أدوا ركلات الترجيح أيضا بشكل جيد، ورغم أننا كنا نريد الفوز، لم نتمكن في النهاية من تحويل النتيجة لصالحنا".

وأضاف: "هذا ما حدث، ولكن الهزيمة والخروج لا ينفيان الجهود التي بذلها اللاعبون اليوم، وعليهم أن يثقوا في قدراتهم على تقديم أداء جيد على الساحة الدولية، وقدرتهم على المنافسة في كأس العالم بطريقة مشرفة، أتمنى استمرار اللاعبين على نفس المنوال."

وعن رسالته للاعبين قبل ضربات الجزاء الترجيحية، قال مورياسو: "لا أتذكر ما قلته للاعبين بالتحديد حينذاك، بشكل عام كان اللاعبون والجهاز الفني يبذلون قصارى الجهد طوال الوقت، وأتقدم لهم بالشكر رغم النتيجة التي لم نكن نريدها، لكنني أؤكد مجددا أن النتيجة لا تنفي كل ما قدمناه حتى وصلنا إلى هنا".

وأضاف: "لم نتمكن من تجاوز دور الستة عشر والوصول لمرحلة جديدة، لكن منتخبنا فاز على ألمانيا وإسبانيا وهما من أبطال العالم السابقين، ومنتخب اليابان استعرض قدرته على الفوز على مثل هذه الساحة الدولية، كما قلت، نحن في عصر جديد من كرة القدم اليابانية، والمنتخب عليه أن يحسن استثمار هذا الشعور لمحاولة تحسين الأداء في المرة القادمة."

وتابع: "اللاعبون لا يزالوا بحاجة إلى مزيد من التطور وتحسين المستوى، تحدثت أيضا مع الجهاز الفني ومع اللاعبين وقلت لهم إن حقيقة أنهم يلعبون في كاس العالم هذا العام هو بسبب كل الخبرات المكتسبة حتى الآن وتشجيع الشعب الياباني لنا، وعلينا أن نشكر كل من دعمنا حتى الآن.. نحن نشعر بالامتنان وبالفخر لما وصلنا إليه".

وعن كيفية اختيار من سيتقدمون لتسديد ركلات الترجيح، قال مورياسو: "طالبت اللاعبين بأن يختاروا بأنفسهم، طبعا ربما كانت هناك اختيارات أفضل أو اختيارات أسوأ، ولكن رغم كل هذا الضغط الهائل، حاول اللاعبون لأقصى درجة، وهنا أريد الإشادة بالجهود التي بذلوها وأتمنى أن تكون الجماهير وكل من شاهدنا قد شعروا بالإلهام والطاقة الإيجابية من كل هذه المحاولات."

وعن خطة اللعب خلال المباراة وما إذا كان الفريق الياباني قد كثف تركيزه على إنهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي، قال المدرب: "أعتقد أنكم أحرار في تحليل طريقة اللعب أو تكوين الرأي عنها، أما بالنسبة لي، في الشوط الأول حاول اللاعبون بالفعل ألا تستقبل شباكنا هدفا وحاولنا اللعب بشكل أكثر هجومية واستحواذا على الكرة".

وأضاف: "أما عن التمريرات، نستطع أن نبقي على نفس المستوى، وكان الخصم قويا ويقطع الكرات، وبالنسبة للمرتدات والاستحواذ، أدينا بشكل جيد، واستطعنا اللعب لـ 120 والحفاظ على التعادل".

وتابع: "حاولنا بعد التقدم في الشوط الثاني الضغط على المنافس وشن الهجمات المرتدة بعد قطع الكرة، وطلبت من اللاعبين محاولة الوقوف على الكرة والاستمرار في السيطرة على المباراة".


0 تعليق