لجنة تقصي الحقائق تؤكد ملكية شركة النفط لمنشأة كالتكس

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

(نخبة ) خاص

استعرضت لجنة المراجعة وتقييم خزانات كالتكس لتموين البواخر ، خلال اجتماعها ، اليوم برئاسة أمين عام المجلس المحلي بالعاصمة عدن رئيس اللجنة بدر معاون العقود والاتفاقيات التي ابرمت بين شركة النفط بالعاصمة عدن ، مع المستأجر في العام 1992م ، وفحصها ومراجعتها قانونياً.

وتطرقت اللجنة الى المقترحات والحلول الممكنة التي من شأنها إعادة الخزانات إلى الدولة أو الاستفادة من تشغيلها ومن عائداتها عبر إعادة النظر في عقود الإيجار بحسب التسعيرات المعمول بها حالياً ، وفقاً لما تقدمت به شركة النفط بعدن ، ممثلة بمديرها انتصار العراشة ، إلى محافظ العاصمة عدن ، أحمد حامد لملس ، باستعادة المنشأة للشركة باعتبارها أصل من أصول الشركة وثروة غنية ينبغي الحفاظ عليها ، لما لها من منفعة اقتصادية ومالية لصالح شركة النفط بعدن خاصة ومحافظة عدن بشكل عام ، والذي بدوره شكل المحافظ لجنة لتقصي الحقائق.

وفي سياق متصل ، قام أمين عام المجلس المحلي بالعاصمة عدن رئيس اللجنة بدر معاون ، بمعية أعضاء اللجنة – مديرا الشؤون القانونية بديوان عام المحافظة ، وشركة النفط بعدن ، وممثل عن مكتب المالية ، وبحضور مدير أمن المنطقة الحرة بعدن ، العميد عبدالسلام العمري ، بزيارة إلى منشأة كالتكس ، للاطلاع على الوضعية الحالية للمنشأة وتقييم حالة الخزانات ومضخات وأنابيب ضخ الوقود في المنشأة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر لجنة تقصي الحقائق تؤكد ملكية شركة النفط لمنشأة كالتكس في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع نخبة حضرموت وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي نخبة حضرموت

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق