اخبار السعودية - المستشار التجاري لسفارة فرنسا يستطلع الفرص الاستثمارية بالجبيل الصناعية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

استقبل الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل الدكتور أحمد بن زيد آل حسين صباح أمس الخميس المستشار التجاري لسفارة دولة فرنسا لدى المملكة العربية السعودية السيد رشيد بولاوين والوفد المرافق له والمكون من عدد من الشركات الفرنسية، وتهدف الزيارة إلى التعرف والاطلاع على المنجزات الاقتصادية والصناعية وأبرز الفرص الاستثمارية الواعدة في قطاع البتروكيماويات. وتفصيلاً، قام قطاع تطوير الاستثمار بتقديم عرض يتناول أبرز الفرص الاستثمارية المتاحة والبيئة المحفزة للاستثمار ولمحة عامة عن المستثمرين الفرنسيين الحاليين والمستقبليين في مدينة الجبيل الصناعية. وقام المستشار التجاري لسفارة دولة فرنسا والوفد المرافق له بجولة على مركز الزوار شاهدوا خلالها القصة الإبداعية الملهمة لنشأة مدينة الجبيل الصناعية والفكر الاستثماري المميز الذي خولها بأن تكون مصدر جذب للاستثمار المحلي والأجنبي إضافة إلى البنية التحتية المميزة التي هيئة المناخ الاستثماري المناسب للمستثمرين وأبرز مقومات النجاح فيها كأهمية الموقع والمنطقة الجغرافية وتنوع الصناعات الموجودة وما تزخر به من مشاريع متعددة.

واطلع المستشار الفرنسي على مجسم ونموذج للمركز الاقتصادي الجديد بمدينة الجبيل الصناعية وما يحتويه من مراكز ومفاصل للحياة الصناعية والتعليمية والتجارية فضلاً عن تصميمه الجذاب الذي يحاكي اللمسة العصرية في مجال الهندسة المعمارية وموقعه المتميز ذو الواجهة البحرية وما يتضمنه من تقدم وتطور في كافة الخدمات المقدمة، كما استمع أيضاً إلى شرح مفصل عن مدينة رأس الخير الصناعية وخطط التوسع المستقبلية والتي تزخر بعدد من مصانع شركة معادن مثل مصنع الفوسفات والصناعات المتعلقة بالألمنيوم والصناعات التحويلية القادمة.

يذكر أن سفير دولة فرنسا لدى المملكة السيد لودوفيك بوي قد قام بزيارة الهيئة الملكية بالجبيل مسبقاً حيث أكد خلال زيارته في تصريح سابق أنه سعيد لسماع العديد من قصص النجاح في الشراكة السعودية الفرنسية في الجبيل خاصة التي بين توتال وارامكو، وسوف نستقطب المزيد من الشركات الفرنسية، ونود أن تكونوا معنا في هذه الرحلة المشوقة، بالطبع الشركات الكبرى هي موجودة حالياً هنا مثل إنجي وفيوليا وسويز وتوتال للطاقة والعديد غيرها، ولكننا نود جلب شركات الـ SMES لجلب الابتكارات الفرنسية وحلول النقل الذكي والطاقة المتجددة وإدارة النفايات وغيرها.

المصدر: سبق.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق