اخبار السعودية - ظاهرة نادرة تحدث اليوم.. القمر يحجب النجم ايتا الأسد بشكل مؤقت

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أفاد رئيس الجمعية الفلكية بجدة، المهندس ماجد أبو زاهرة، بأن سماء السعودية والوطن العربي ستشهد مساء اليوم الاثنين 09 مايو 2022 ظاهرة نادرة؛ إذ سيتحرك القمر أمام كوكب النجم ايتا الأسد، ويحجبه بشكل مؤقت في ظاهرة تسمى الاحتجاب، ويمكن متابعة الحدث بالعين المجردة، ويفضل استخدام المنظار أو التلسكوب.

وتفصيلاً، أوضح “أبو زاهرة” أن نجم ايتا الأسد سيختفي خلف الجزء المظلم من قرص القمر، وسيعود للظهور من الطرف المضيء، وخلال هذا الحدث سيكون القمر قرصه مضاء بنسبة 58% في حين يبلغ لمعان نجم ايتا الأسد (3.5+)، وسيختفي النجم فجأة، ثم يعود للظهور من جديد بعد نحو ساعة.

ويرصد الاحتجاب في مدينة مكة المكرمة ما بين (الـ11:09 والـ12:11) من مساء اليوم الاثنين، والمدينة المنورة (الـ11:18 – الـ12:04)، والرياض (الـ11:14 – الـ12:01)، وجدة (الـ11:08 – الـ12:10)، والدمام (الـ11:18 – الـ11:54)، وأبها (الـ11:16 – الـ12:17)، وبقيق (الـ11:17 – الـ11:56)، والأحساء (الـ11:17 – الـ11:58)، والجوف (الـ11:02 – الـ11:56)، وعرعر (الـ11:03 – الـ11:47)، وبيشة (الـ11:14 – الـ12:13)، والدمام (الـ11:18 – الـ11:54)، والظهران (الـ11:18 – الـ11:55)، والباحة (الـ11:13 – الـ12:13)، والقصيم (الـ11:10 –الـ11:58)، وجيزان (الـ11:17 – الـ12:19)، وحفر الباطن (الـ11:12 – الـ11:51)، وحائل (الـ11:06 – الـ11:56)، والجبيل (الـ11:17 – الـ11:53)، ونجران (الـ11:18 – الـ12:17)، ورابغ (الـ11:07 – الـ12:08)، ورفحاء (الـ11:07 – الـ11:49)، وتبوك (الـ10:58 -11:55)، والوجه (الـ11:02 – الـ12:01)، وينبع (الـ11:04 – الـ12:05).

وتابع: بشكل عام يبدو القمر ونجم ايتا الأسد قريبَيْن من بعضهما، وهذا فقط على قبة السماء؛ لأنهما على طول خط الرؤية نفسه، كما يشاهد من الأرض؛ فالقمر يبعد مسافة 396.411 كيلومترًا، بينما ايتا الأسد أبعد بمسافة 1.300 سنة ضوئية. وبيَّن “أبو زاهرة” أن الاحتجاب حدث فلكي، يتم عندما يختفي جسم سماوي بواسطة جسم سماوي آخر يمرُّ بينه وبين الراصد، وعادة يستخدم مصطلح احتجاب عندما يمرُّ القمر أمام أحد النجوم أو الكواكب الواقعة في دائرة البروج. وقال إنه لا يمكن رؤية الاحتجاب إلا من جزء صغير من سطح الأرض نظرًا إلى أن القمر أقرب كثيرًا إلى الأرض من الأجرام السماوية الأخرى؛ لذلك فإن موقعه الدقيق في السماء يختلف اعتمادًا على موقعك على الأرض؛ فهو يختلف كما يُرى من نقطتين على جانبَي الأرض بمقدار درجتين، أو أربعة أضعاف قطر البدر.

وأردف: هذا يعني أنه إذا تم اصطفاف القمر ليمر أمام كوكب أو نجم لراصد على أحد جانبي الأرض سيظهر على بُعد درجتين من ذلك الجسم على الجانب الآخر من الأرض؛ لذلك بالنسبة لبقية العالم سيبدو القمر يمر بالقرب من الكوكب الأحمر فقط. وأشار إلى أن حالات الاحتجاب للنجوم والكواكب الساطعة عادة تحدث مرات عدة في السنة، وغالبًا ما تتجمع حالات احتجاب عدة للجسم نفسه في أشهر متتالية نظرًا إلى أن القمر يتتبع المسار نفسه تقريبًا عبر السماء كل شهر، وتنتهي السلسلة من الاحتجابات بعد بضعة أشهر عندما يتغير مسار القمر عبر السماء.

المصدر: سبق.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق