اخبار السعودية - عودة طلاب الابتدائية ورياض الأطفال.. مطلب أسري وتربوي يتحقق بتكاتف المجتمع

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جاء قرار عودة الطلاب في المرحلتين الابتدائية ورياض الأطفال كمطلب أسري وتربوي، وذلك بعد عامين من الانقطاع الحضوري عن المدرسة نظرًا للتداعيات التي سببتها جائحة كورونا محليًّا وعالميًّا. وتفصيلاً، يحتاج قرار عودة الطلاب للدراسة حضوريًّا إلى مسؤولية تضامنية من المجتمع والأُسر وأولياء الأمور في تطبيق الإجراءات الاحترازية. ويأتي قرار عودة طلبة المرحلتين الابتدائية ورياض الأطفال حضوريًّا للمدارس نتيجة لوصول السعودية للحصانة المجتمعية العالية. ودشنت وزارة الصحة المرحلة الأولى من تلقي اللقاح في 17 ديسمبر 2020، والمرحلة الثانية في 18 فبراير الماضي، وأتاحت الجرعة التنشيطية لمن أعمارهم 18 عامًا فما فوق في 20 أكتوبر 2021.

وأظهرت بيانات وزارة الصحة اليوم الجمعة وصول الجرعات المعطاة من لقاح فيروس كورونا “كوفيد 19” إلى 53.616.439 جرعة، بينها 4.9 مليون جرعة منشطة. وأوضحت الوزارة أنه تم إعطاء 25.18 مليون جرعة أولى، و23.43 مليون جرعة ثانية، فيما بلغ عدد من تلقوا اللقاح من كبار السن 1.926 مليون شخص. وتتابع وزارة التعليم سير العملية التعليمية في المرحلتين الابتدائية ورياض الأطفال وفق النماذج التشغيلية المرنة للعودة، والالتزام بتطبيق البروتوكولات والإجراءات الصحية المعتمدة من هيئة الصحة العامة “وقاية”، مع التشديد على جاهزية جميع المدارس لتطبيق تلك البروتوكولات والإجراءات. وأكدت الوزارة سابقًا عبر متحدثها الرسمي ابتسام الشهري أن الطلاب الذين لديهم مخاطر صحية وفق ما تقرره هيئة الصحة العامة “وقاية” ستكون دراستهم عن بُعد. وأشارت إلى أن جميع الطلاب والطالبات في جميع المراحل الدراسية سيؤدون اختباراتهم حضوريًّا للفصل الدراسي الثاني، داعية إلى أهمية تكيُّف المجتمع مع التغيرات والتحديات التي فرضتها جائحة كورونا.

المصدر: سبق.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق