اخبار السعودية - “الإسلامية” بعد 77 يومًا من القرار: مؤذنو المساجد يوقفون “صلوا في بيوتكم”

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
محليات
30 مايو، 20200

قبل قليل صدع للمرة الأخيرة مؤذنو أكثر من 98 ألف مسجد بالسعودية بعبارة “صلوا في بيوتكم”، التي كان يتردد صداها على امتداد 77 يومًا منذ بدء فيروس بعد قرار هيئة كبار العلماء في رجب الماضي إيقاف صلاة الجمعة والجماعة لجميع الفروض في المساجد لمنع تفشي كورونا.

هذه العبارة كانت الأكثر قسوة خلال فترة الحجر الذي أقرته الدولة، وحرّكت مشاعر الحزن لدى ملايين المواطنين والمقيمين، الذين كانوا يبتهلون إلى الله أن ينتهي الوباء، وتعود المساجد لاستقبالهم من جديد.

وبالرغم من فرح المواطنين والمقيمين بعودة الصلاة في المساجد، واختفاء جملة “صلوا في بيوتكم”، إلا أن التحذيرات ما زالت مستمرة من عدم التقيُّد بالتعليمات الوقائية التي أصدرتها وزارة الشؤون الإسلامية، وفي مقدمتها فتح المساجد قبل الأذان بـ (15) دقيقة، وإغلاقها بعد الصلاة بـ (10) دقائق، مع الإبقاء على تقليل مدة الانتظار بين الأذان والإقامة إلى (10) دقائق، إضافة إلى فتح النوافذ والأبواب منذ دخول الوقت إلى نهاية الصلاة، ورفع المصاحف والكتب مؤقتًا.

وشدَّدت الوزارة على إلزام المصلين بترك مسافة بمقدار 2م بين كل مصلٍّ، وترك فراغ بمقدار صف بين كل صفَّيْن، وإغلاق جميع برادات وثلاجات المياه، وعدم السماح بتوزيع المياه أو المأكولات في المسجد أو أي شيء آخر من طيب أو سواك، وإغلاق دورات المياه وأماكن الوضوء.

شارك

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق