اخبار السعودية - 20 بلاغا ووقائع اعتداء وتلفظ.. مريض سمنة يكشف عن تدهور حالته في المستشفى وصحة مكة ترد

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
محليات
5 مايو، 20200

طالب مريض سمنة يدعى “سعيد المعصوم” ذو الـ 61 عاماً، وزارة الصحة، بضرورة نقله إلى مستشفى متخصص في أمراض السمنة بالمملكة.

ووفقا لما نشرته ” سبق ” فقد قال المعصوم في شكوته ” “أعاني السمنة ولا أستطيع المشي والحركة، إلى جانب معاناتي من أمراض أخرى تكالبت عليّ، ونُومت في مستشفى خاص بمكة منذ نحو ثلاثة أشهر على نفقة وزارة الصحة مشكورة، غير أن وضعي في المستشفى الخاص يتدهور يوماً بعد آخر بسبب الإهمال- على حد قوله”.
وناشد المسنّ المسؤولين في وزارة الصحة بضرورة نقله إلى مستشفى متخصص في مثل حالته على وجه السرعة، وانتشاله من الوضع الصحي الذي يعيشه منذ سنوات.
فيما أوضح حمد بن فيحان العتيبي المتحدث باسم صحة مكة المكرّمة، أن المريض قام عدة مرات بالاعتداء اللفظي والجسدي على العاملين بالمستشفى، وتم رفع التقارير إلى الجهات الأمنية المختصة،  وأضاف قائلا “المريض تقدم بأكثر من ٢٠ بلاغاً على مركز ٩٣٧ بصحة مكة المكرّمة ضد المستشفى ولم تثبت من إفادته وإفادة المنشأة وجود خطأ طبي أو سوء في المعاملة، كما ادعى، وتم السماح لمرافق كي يقوم على خدمته”.
وتابع ” المريض تم نقله من مستشفى النور التخصصي حيث كان يعاني عدة أمراض متعلقة بالسمنة المفرطة ليتلقى العناية الطبية في مستشفى خاص بقسم أمراض دون تحمُّل أي تكاليف من قِبل المريض وبموافقتهم منذ البداية، وتقدم بطلب عبر برنامج إحالتي لنقله إلى مستشفى حكومي متخصص؛ لاستكمال علاجه؛ إلا أن جميع المستشفيات الحكومية (التي بها أقسام متخصصة في جراحة السمنة) اعتذرت عن عدم استقباله في الوقت الحالي بسبب الأوضاع الراهنة لجائحة وآلية استقبال الحالات المرضية وفق الخطة المعدة من وزارة الصحة لمنع العدوى ومحاصرة تفشي المرض”.
وأضاف: “كما أن مدينة الملك عبدالله الطبية اعتذرت عن حالته بسبب ارتفاع وزنه الذي يفوق الوزن المحدّد لإجراء الجراحة لمَن هم في سنه ومن أجل سلامته”.

شارك

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق