اخبار السعودية - مؤرخ يروي ذكريات رمضان في الطائف قبل 80 عاماً.. وكيف كانت الأجواء حينها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

روى مؤرخ يبلغ من العمر 82 عاماً، بعضاً من ذكريات شهر رمضان قديماً في محافظة الطائف بمنطقة مكة المكرمة، مشيراً إلى أن هناك ملامح خاصة كانت تظهر مع حلول الشهر المبارك.
وقال المؤرخ عيسى القصير، إن ملامح رمضان كانت تظهر بشكل خاص بأسواق الطائف القديمة خاصةً سوق برحة مسجد الهادي، وباب الريع، وسويقة، وسوق الخميس، وحي السليمانية، وباب الحزم، وباب العباس.

وأضاف القصير، أن أسواق الطائف الشهيرة كانت تعرض مع حلول رمضان السمبوسك والكنافة البلدي واللقيمات والحلويات، بالإضافة إلى السمن والعسل وكل أنواع الحبوب والملابس والخضار والفاكهة واللحوم، مبيناً أن حركة السوق كانت تزداد بعد صلاة الظهر.
ونوه إلى أنه كانت هناك أهازيج تردد بالأسواق ويصدح بها الباعة مثل “فطورك يا صائم”، و”في الجنة جوه يا صائم” و”وحَّد ربك يا صائم” و”فطورك يا صائم”.
وأشار إلى أنه قبيل رفع أذان المغرب كانت تسمع أصوات مدافع الإفطار، ومن ثم تأتي صلاة التراويح ويذهب الناس إلى المساجد وأشهرها مسجدا العباس والهادي حيث كانت تضاء قديماً بالفوانيس والأتريك وتؤدى صلاة التراويح بخمس تسليمات.
ولفت إلى أنه مع حلول نهاية الشهر المبارك كانت تنتشر بسطات الحلوى في وسط السوق المحلي منها والمستورد السوري، ومتطلبات إفطار العيد.





للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق