اخبار السعودية - بالصور: تعرّف على تفاصيل قصة سلطان بن سلمان وتمساح بحيرة ولاية فلوريد

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة
محليات
3 مارس، 20200
شارك0

روى رائد الفضاء العربي المسلم الأول الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز في كتابه “7 أيام في الفضاء” واقعة تعرضه لمهاجمة تمساح خرج من إحدى بحيرات ولاية فلوريد بالولايات المتحدة الأمريكية أثناء قيامه بتدريبات الركض قبل أيام من انطلاق رحلته للفضاء على متن المركبة الأمريكية “ديسكفري”، والتي انطلقت في 17 يونيو عام 1985(29 رمضان 1405هـ). وقال الأمير “سلطان” في كتابه الذي سجل فيه تفاصيل رحلته للفضاء التي استمرت سبعة أيام،إنه وبينما كان يمارس رياضة الجري على شاطئ إحدى بحيرات فلوريدا، فوجئ بتمساح يسرع نحوه، فما كان منه إلا أن أدار ظهره للتمساح، وأطلق لساقيه الريح، وهو يتلو المعوذتين، لعل الله ينجيه من الفك المفترس.

وأشار إلى أن الغريب في الأمر أن المسؤولين في وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” المسؤولة عن رحلة إطلاق مكوك “ديسكفري” الذي كان هو أحد رواده، حذروه من هذه التماسيح التي تخرج إلى الشاطئ وتهدد المارة، وأوضحوا له أن القوانين الأمريكية تمنع قتل التماسيح للحفاظ عليها، إلا في حالات معينة يلزم معها الحصول على تصريح قانوني بذلك، ويسأنف سموه حديثه بأنه لم يأخذ هذه التحذيرات على محمل الجد، إلى أن فوجئ بالتمساح يهدده. وعن شعوره خلال هذه اللحظات، قال الأمير “سلطان”: إنني بعد أن هدأت نفسي وزال عني الخطر!، ابتسمت وتذكرت قصة سيدنا يونس عندما التقمه الحوت، وتخيلت نفسي في جوف تمساح، بدلًا من جوف مكوك “ديسكفري” الذي سيحملني بعد أيام للفضاء.

شارك0
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق