اخبار السعودية - بعد إنكار دام 18 عامًا .. الحمض النووي يحسم الجدل في قضية نسب فتاة لوالدها بجدة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قضت محكمة الأحوال الشخصية بجدة، بإثبات نسب فتاة لوالدها الذي ظل ينكر علاقته بها وبوالدتها منذ 18 عام وذلك بعد الاستناد إلى نتائج تحليل الحمض النووي. وبحسب مصادر فإن فتاة من جنسية عربية رفعت دعوى إثبات نسب بمحكمة الأحوال الشخصيّة طلبت فيها الاعتراف بنسبها لوالدها، فيما أنكر المدعى عليه أمام المحكمة زواجه من والدة الفتاة.

وبسؤال المدعية عن بينتها أحضرت في جلسة لاحقة تقريرا عن الحمض النووي باللغة الإنجليزية يثبت أن المدعى عليه والدها، وفي جلسة أخرى حضر الطبيب الذي أشرف على أخذ عينة الحمض النووي وقدم شهادته بأن والد الفتاة حضر مع الفتاة لإجراء التحليل وأنه قرأ نتيجة التحليل على المدعى عليه وأخبره أن التحليل يظهر تطابقا وأن الفتاة ابنته. وقررت المحكمة تحويل المدعي عليه وابنته إلى الأدلة الجنائية لإجراء فحص الحمض النووي فوافقت الفتاة ورفض والدها، مدعياً أن ذلك يمس سمعته، فأفهمه القاضي أن التحاليل تتسم بالسرية؛ إلا أنه أصر على الرفض. وأصدر القاضي قرار بثبوت نسب الفتاة إلى والدها، وألزمته بالاعتراف بها واستخراج الأوراق الرسميّة لها رغماً عنه.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق