اخبار السعودية الان - توزيع كثافة المصلين في أروقة المسجد النبوي وساحاته

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

توزيع كثافة المصلين في أروقة المسجد النبوي وساحاته

ed41594884.jpg

جانب من توزيع ماء زمزم على المصلين

1157808.jpg

محراب الامام في الروضه الشريفه ( تصوير - احمد القثمي )

1157809.jpg

مسار الزيارة لقبر الرسول ( تصوير - احمد القثمي )

1157811.jpg

( تصوير - احمد القثمي )

1157812.jpg

( تصوير - احمد القثمي )

1157813.JPG

جانب من الروضه الشريفه خلال عمليات التنظيف ( مكه )

1157814.JPG

توزيع مياه زمزم على المصلين ( تصوير - احمد القثمي )

1157815.jpg

مسافات احترازية بين صفوف المصلين (أحمد القثمي)

أحمد القثمي - المدينة المنورة

عززت وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي إجراءاتها الاحترازية والوقائية لحماية المصلين والزائرين من فيروس والوقاية منه، حيث تعمل الفرق الميدانية على مدار الساعة على تنفيذ تلك الإجراءات بدقة للحفاظ على سلامة قاصدي مسجد المصطفى صلى الله عليه وسلم وأفراد المجتمع كافة.

وأوضح المتحدث الرسمي بالوكالة جمعان العسيري، أن الوكالة اتخذت المزيد من الإجراءات في هذا الجانب، شملت تكثيف برامج التنظيف والتعقيم للأرضيات والسجاد داخل المسجد النبوي وفي ساحاته، ومضاعفة برامج التنظيف والتعقيم لمرافق المسجد النبوي ومواقع الوضوء قبل وبعد الصلوات بمعدل 10 مرات يوميا.

وبين أن الوكالة اتخذت كذلك عددا من الإجراءات الاحترازية لتكون أكثر فاعلية تمثلت في إغلاق المسجد النبوي بعد صلاة العشاء لرفع مستوى التطهير والتعقيم في جميع أروقته ومرافقه وساحاته ليكون جاهزا عند فتحه قبل الفجر بساعة، وإعادة تنظيم الحشود لتوزيع الكثافات في أنحاء المسجد النبوي وساحاته، وتوسيع المسافة بين الصفوف لاستخدام المساحات الواسعة وتحسين وتيسير الحركة في الممرات، كما شرعت الوكالة في تحويل كثافات المصلين من الحرم القديم للمساحات الواسعة في المسجد والساحات.

وأشار إلى أنه تم تكليف العاملين بإعادة توزيع حافظات زمزم بطريقة مناسبة لتنظيم الحشود والكثافات في أنحاء المسجد النبوي، وتوزيع عبوات زمزم عند الأقسام النسائية، إلى جانب التواصل مع الهلال الأحمر لإرسال فرق نسائية في أقسام النساء، ورفع حافظات زمزم واستبدالها بـ 2880 عبوة يوميا، و34 حافظة محمولة على الظهر بمعدل 850 لترا يوميا.

و لفت إلى نشر عدد من الإرشادات التوعوية لزائري المسجد النبوي لحثهم على التعاون، تشمل الطلب من زائري المسجد النبوي بأداء الصلاة في الأماكن المناسبة، وتجنب الصلاة في الممرات ومداخل الأبواب ونحوها من الأماكن المزدحمة، وكذلك عدم إحضار الأطعمة والمشروبات إلى المسجد النبوي وساحاته، مما يسهم في نظافة المسجد النبوي وطهارته.

من الإجراءات الاحترازية والوقائية:

  • تكثيف برامج التنظيف والتعقيم للأرضيات والسجاد
  • مضاعفة برامج التنظيف والتعقيم لمرافق المسجد النبوي
  • تهيئة الممرات وجعلها سالكة لتسهيل وصول المسعفين للحالات الطارئة
  • تجديد التهوية بشكل مستمر من خلال فتح القباب داخل المسجد
  • إغلاق المظلات في الساحات
  • تغيير فلاتر التكييف داخل المسجد النبوي بشكل مكثف
  • العناية بماء زمزم حتى وصوله للمسجد النبوي
  • تعقيم الحافظات، ورفع كاسات زمزم بعد الاستخدام
  • العناية بالعاملين والتأكد من سلامتهم صحيا
  • إلزامهم باستخدام القفازات والكمامات أثناء العمل

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق