اخبار السعودية الان - حريق كهف أم جرسان لمخلفات طيور وخفافيش

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

من زيارة الفريق للكهف (مكة)

مكة - جدة

وقف فريق فني متخصص من قسم البراكين من المركز الوطني للزلازل والبراكين بهيئة المساحة الجيولوجية أمس على كهف أم جرسان شمال المدينة المنورة.

وأوضح الناطق باسم الهيئة طارق أبا الخيل أن الفريق الفني فحص الأدخنة المتصاعدة من الكهف، واتضح أنها عبارة عن كميات من روث ومخلفات الطيور والخفافيش تراكمت عبر السنين بعضها فوق بعض في أرضية الكهف، وليست صهيرا بركانيا، مبينا أن كل الشواهد والأدلة من رائحة الأدخنة وشكلها تدل على أنها ليست ناتجة عن صهير بركاني، بل ناتجة عن حرق لمخلفات الطيور.

ولفت إلى أنه لا يوجد في الموقع أي شيء من هذه الغازات، مشيرا إلى أنه جرى التأكد من حرارة المنطقة المحيطة بالكهف بقياس عدد من الآبار الموجودة والقريبة وتبين ثبات حرارتها على القياسات السابقة، وبالتالي نستنتج أن المنطقة مستقرة حراريا ولا يوجد أي خوف منها.

يذكر أن مديرية الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة أوضحت في بيانها أمس الأول حول مقطع الفيديو المتداول ويظهر فيه اشتعال نار وتصاعد أدخنة من الكهف، أنه تمت مباشرة الموقع من قبل فرقة إطفاء.

وقال المتحدث الإعلامي بمدني المدينة المنورة «إن الحريق عبارة عن اشتعال وتصاعد أدخنة من مخلفات حيوانية مطمورة تحت الأرض، جرى إشعالها بمصدر خارجي، حيث سبق أن تمت مباشرة حوادث مماثلة في أوقات مختلفة في ذات الموقع»، مبينا أنه سبق أن وقفت لجنة مشتركة من الدفاع المدني وهيئة المساحة على الموقع في 15 / 4 / 1441هـ، وثبت لها أنها مخلفات حيوانية.

كهف أم الجرسان

  • 40 كلم شرق مركز الثمد التابع لمحافظة خيبر
  • الأبخرة الناتجة من الصهير تتكون من:
- أكاسيد الكبريت

- ثاني أكسيد الكربون

- أبخرة الماء


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق