اخبار السعودية الان - تسجيل أول إصابة بـ كورونا لسعودي قادم من إيران

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تسجيل أول إصابة بـ لسعودي قادم من إيران

مكة -

أعلنت وزارة الصحة أمس عن ظهور نتائج مخبرية تؤكد تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد «Covid-19» لمواطن قادم من إيران عبر مملكة ، ولم يفصح عند المنفذ السعودي عن وجوده هناك، وهو ما يؤكد سلامة الإجراءات التي اتخذتها المملكة في تعليق السفر بالبطاقة واعتماد الجواز، وذلك للتثبت من عدم زيارة إيران خلال الأيام أو الأسابيع القليلة الماضية.

وقالت الصحة إنه في إطار الإجراءات الاحترازية المعمول بها أرسلت إحدى فرق مكافحة العدوى في الحال للكشف على المواطن وأخذ عينة للفحص المخبري التي تم من خلالها التأكد من إصابته بالفيروس.

وتطمئن الوزارة الجميع بأن الحالة معزولة حاليا في المستشفى، وجار التعامل معها وتقديم الخدمة الصحية وفق الإجراءات الصحية المعتمدة.

إضافة إلى ذلك جرى حصر جميع المخالطين للمصاب وأخذ العينات منهم لفحصها من قبل المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها، وسيتم الإعلان عن جميع النتائج فور انتهاء الفحص.

إلى ذلك أكد وزير الصحة توفيق الربيعة في مؤتمر صحفي أمس أن 17 جهة مختلفة مشكلة من خادم الحرمين الشريفين بن عبدالعزيز تعمل كمنظومة واحدة للوقاية من هذا المرض، وللاستعداد لا قدر الله في حالة ظهور أي حالات من هذا المرض في المملكة، وأوصي جميع المواطنين والمقيمين بالرجوع إلى وزارة الصحة في كل ما يتعلق بسبل الوقاية من المرض، وأضاف «إننا نتابع بدقة جميع القادمين إلى المملكة، خاصة من الدول التي تعاني من خطورة بهذا المرض، ويتم فحص أي حالة اشتباه والتأكد من سلامتها، وحتى الآن فحصنا 298 حالة اشتباه جميعها سليمة».

عن فيروس كورونا:

  • وباء عالمي ولا توجد دولة بمنأى عنه مهما اتخذت من احتياطات، غير أن التحدي في مواجهته يكمن في جعله بالحدود الدنيا من الانتشار
  • المملكة تعاملت بأعلى درجات الشفافية منذ الإعلان عالميا عن الفيروس حتى قبل تسجيلها أول إصابة، وستواصل في ذات النهج من الشفافية
  • التدابير المطبقة من قبل المملكة لرصد الفيروس عند المعابر الحدودية واحتواء أي حالة قد تظهر هي موضع تقدير دولي
  • المملكة لديها خطط للتعامل مع كل الظروف وخبرة كبيرة في احتواء ومحاربة الأوبئة وعزلها نظرا لتجاربها الطويلة في إدارة الحشود
  • فيروس كورونا المستجد قد لا تبدأ أعراضه بالظهور على الشخص المصاب إلا بعد 14 يوما، وهو ما يجعل من المواطنين الذين زاروا إيران خلال هذه الفترة أمام مسؤولية المسارعة للإفصاح عن سفرهم إلى هناك
  • على المواطنين والزائرين للمملكة التعامل بشفافية وعدم إخفاء المعلومات، حفاظا عل سلامتهم الشخصية وسلامة عائلاتهم والمحيطين بهم.
  • إيران هي العنصر المشترك في كل الإصابات التي سجلتها دول الخليج، وهو ما يجعل من السفر إليها هذه الأيام مغامرة محفوفة بالمخاطر العالية
  • السلطات الصحية في السعودية لديها من الخبرة والكفاءة ما يكفي لجعل الفيروس في الحد الأدنى، حيث تعتمد أعلى معايير البروتوكولات الطبية
  • الصحة ترصد بشكل يومي التطورات حول الفيروس وستواصل التعامل بشفافية مع الجمهور، كما ستستمر بحملات التوعية التي تستهدف كافة شرائح المجتمع
  • ليس مستبعدا اكتشاف حالات أخرى لإصابات كورونا المستجد في السعودية وخاصة بعد تسجيل أول حالة، ولكن السلطات الصحية قادرة بإمكاناتها من حصر رقعة الانتشار
  • اتباع الطرق الاحترازية السليمة كفيل بتجنب الإصابة بالفيروس، وحتى مع تسجيل أول إصابة في المملكة فالوضع لا يزال مطمئنا

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق