اخبار السعودية الان - «حاضنة إثراء» تنمي مهارات التواصل الحياتية والبحث العلمي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

«حاضنة إثراء» تنمي مهارات التواصل الحياتية والبحث العلمي

من برامج الحاضنات أمس في بريدة (مكة)

مكة - بريدة

بدأت «حاضنة إثراء» بمنطقة القصيم برامجها التدريبية والتطويرية بمجمع الأمير فيصل بن مشعل للموهوبين، ومجمع أم المؤمنين عائشة للموهوبات ببريدة، وذلك بالشراكة مع شركة أرامكو ممثلة بمركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي «إثراء».

وتستهدف «حاضنة إثراء» الطلاب والطالبات والمعلمين والمعلمات في الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة، خلال ثلاثة فصول دراسية، للعمل على رفع مهارات التواصل الحياتية، والبحث العلمي في مسارات العلوم والرياضيات.

ويعمل 24 مدربا ومدربة من تعليم القصيم جرى تدريبهم بمركز «إثراء» بمدينة الظهران على تنمية مهارات وقدرات 1000 من المعلمين والمعلمات، و6000 من الطلاب والطالبات، لفترة تمتد لثلاثة فصول دراسية بمجمع الأمير فيصل بن مشعل بن سعود للموهوبين، ومجمع أم المؤمنين عائشة للموهوبات ببريدة، للفترة من يناير 2020 إلى مايو 2021، سعيا لتطوير مهارات المعلمين والمعلمات في مجال تدريب الطلاب والطالبات، وتقديم العلوم المعرفية للطلاب بقوالب ممتعة ومفيدة، والعمل على تشجيع أساليب البحث العلمي في تسعة مسارات بمجالات العلوم والرياضيات، وبناء مهارات التواصل الحياتية.

وأوضح مشرف حاضنة إثراء في الإدارة العامة سلطان الرشيدي أن 24 مدربا ومدربة من تعليم القصيم اجتازوا التدريب على مسارات البرنامج في مركز إثراء بمدينة الظهران لمدة ثلاثة أسابيع، تحت إشراف متخصصين استقطبوا من الجهات التعليمية، وبدؤوا بتفعيل البرنامج الإثرائي.

من جانبها بينت مديرة إدارة الموهوبات، مشرفة تعليم القصيم لحاضنة إثراء، هند النويصري، أن الحاضنة تركز في برامجها على الاستكشاف من جديد للنظريات المألوفة، وعلى التجريب والمحاكاة والتحليل والتفسير والاستقصاء والتواصل مع العلوم والعلماء من خلال الإضافات الإثرائية، ليتعلم الطلاب عن حياتهم كيف فكروا، وكيف عملوا، وكيف حولوا شغفهم وعلمهم إلى واقع ملموس، في جميع جوانب الحياة.

3 مسارات للحاضنة:

  • العلوم
  • الرياضيات
  • المهارات الحياتية

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق