اخبار السعودية الان - تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين النساء وقود للاقتصادات المستدامة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين النساء وقود للاقتصادات المستدامة

مكة - مكة المكرمة

يسعى الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة الـ17، التي تحرص عليها دول مجموعة العشرين، إلى تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين كل النساء والفتيات، وعلى الرغم من أن العالم أحرز تقدما في المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة أثناء فترة الأهداف الإنمائية للألفية، إلا أن المرأة والفتاة ما زالتا تعانيان من التمييز والعنف في كل بقعة من بقاع العالم.

وبحسب الأمم المتحدة فإن توفير التكافؤ أمام النساء والفتيات في الحصول على التعليم، والرعاية الصحية، والعمل اللائق، والتمثيل في العمليات السياسية والاقتصادية، واتخاذ القرارات سيكون بمثابة وقود للاقتصادات المستدامة وسيفيد المجتمعات والإنسانية جمعاء.

حقائق

1 زوجت 750 مليون امرأة وفتاة قبل بلوغ سن الثامنة عشرة، وخضع ما لا يقل عن 200 مليون امرأة وفتاة في 30 بلدا لتشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية

2 انخفضت معدلات الفتيات اللواتي يتعرضن لتشويه الأعضاء التناسلية للإناث في 30 بلدا من فتاة واحدة من كل فتاتين في 2000 إلى فتاة واحدة من بين كل 3 بنات بحلول عام 2017

3 يستطيع الزوج بموجب القوانين في 18 بلدا منع زوجته من العمل

4 يفتقر 49 بلدا إلى قوانين تحمي المرأة من العنف المنزلي

5 تشكل النساء 13 % من أصحاب الأراضي الزراعية

6 تعرضت واحدة من بين كل خمس إناث، بما في ذلك 19 % ممن تتراوح أعمارهن بين 15 و 49 سنة، للعنف الجسدي أو الجنسي على يد عشير خلال الاثني عشر شهرا الماضية

7 حققت النساء اختراقات مهمة في المناصب السياسية في جميع أنحاء العالم، فإن تمثيلهن في البرلمانات الوطنية بنسبة 23.7 % لم يزل بعيدا عن التكافؤ.

8 في 46 دولة تبلغ حصة النساء الآن أكثر من 30 % من المقاعد البرلمانية في غرفة برلمانية واحدة على الأقل

9 اتخذت أكثر من 100 دولة إجراءات لتتبع مخصصات الميزانية المحددة للمساواة بين الجنسين

الأهداف بحلول 2030

  • القضاء على جميع أشكال التمييز ضد النساء والفتيات في كل مكان
  • القضاء على جميع أشكال العنف ضد جميع النساء والفتيات في المجالين العام والخاص
  • القضاء على جميع الممارسات الضارة، من قبيل زواج الأطفال والزواج المبكر والزواج القسري، وتشويه الأعضاء التناسلية للإناث
  • الاعتراف بأعمال الرعاية غير مدفوعة الأجر والعمل المنزلي وتقديرها من خلال توفير الخدمات العامة والبنى التحتية
  • كفالة مشاركة المرأة مشاركة كاملة وفعالة وتكافؤ الفرص المتاحة لها للقيادة على قدم المساواة مع الرجل
  • ضمان حصول الجميع على خدمات الصحة الجنسية والإنجابية وعلى الحقوق الإنجابية
  • القيام بإصلاحات لتخويل المرأة حقوقا متساوية في الموارد الاقتصادية
  • تعزيز استخدام التكنولوجيا التمكينية، خاصة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، من أجل تعزيز تمكين المرأة

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق