اخر اخبار لبنان : الراعي: لبنان يفتقد لرجال دولة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أحيت “أكاديمية بشير الجميل” الذكرى الرابعة لانطلاقتها، بقداس إلهي في كنيسة الصرح البطريركي في بكركي، ترأسه البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، بحضور النائب نديم الجميل، رئيس الأكاديمية المهندس ألفراد الماضي، وحشد من خريجي الأكاديمية والطلاب واهاليهم.

وقال الراعي في العظة: “إننا اليوم في زمن الصوم، وهي فترة يعود فيها الإنسان إلى داخله كي يلتمس نعمة الإيمان ويشعر بنور يسوع المسيح”.

واعتبر أن “الرئيس بشير الجميل كان بمثابة نور للبنانيين، إذ أنه بث الأمل في النفوس لحظة انتخابه، وتحلق حوله الشعب من كافة أطيافه. إلا أن هذا النور أزعج بعض المتضررين من قيام الدولة، فحاولوا اطفاءه. ولكن فكر بشير الجميل ونوره مستمران اليوم من خلال الاكاديمية والفضل يعود إلى العمل الدؤوب لرئيسها ومؤسسها وادارتها التي خرجت حتى اليوم  700 صبية وشاب من النخب المتميزة”.

وأشار الى أن “بشير الجميل كان رجل دولة وهذه صفة نفتقد اليها اليوم في ”.

وأكد الراعي أنه “لن يكون سوى حلقة في سلسلة البطاركة المقاومين، وأن هذه السلسلة لم ولن تكسر، فالبطريركية المارونية مرت بظروف اقسى من التي نعيشها اليوم، إلا أنها صمدت وتخطتها بفضل إرادة بطاركتها العظام”، وقال: “دورنا كلبنانيين اليوم أن نكون أقوى من الاحداث، صامدين غير خائفين ومتمسكين بتاريخ وطننا”.

وأضاف: “حكمنا بالجزمة ومرت علينا ظروف صعبة وصمدنا وقاومنا، وعلى الشباب التعلق بالوطن والا يسمحوا لليأس بالدخول الى قلوبهم وعقولهم لأن اليأس ممنوع في حياتنا”.

وشدد على “ضرورة الحوار بين كافة افرقاء الوطن للوصول إلى الحقيقة وهي لبنان الجامع لكافة اللبنانيين”.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة نافذة لبنان ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من نافذة لبنان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق