اخر اخبار لبنان : يزبك: سنكون عين الدولة وسنسهر لحماية بلداتنا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

بحث النائب غياث يزبك خلال اجتماع عقد في اتحاد بلديات منطقة البترون، في حلول لظاهرة تفشي السرقات في بلدات القضاء وقراه، ضمن الأطر القانونية، ووضع خطة لحماية ممتلكات الناس والأملاك العامة بالاضافة الى حض المعنيين على اتخاذ الإجراءات اللازمة في هذا المجال.

وأكد يزبك أن “محور الاجتماع هو وجود شكوى اساسية وهامة لدى أهلنا في البترون هي تفشي السرقات التي تطاول ممتلكاتهم وأرزاقهم بالاضافة الى الممتلكات العامة. واليوم استمعنا إلى تجربة رؤساء البلديات والمخاتير في بعض القرى حول كيفية تأمين الحماية الذاتية تحت سقف العمل المدني غير المسلح الذي لا يرتدي اي طابع من طوابع الإدارة الذاتية او الامن الذاتي”.

وأضاف: “سنكون عين الدولة، وسنسهر لحماية بلداتنا بالتنسيق مع القوى الامنية التي تمر في أزمة كبيرة على مستوى نقص العديد والتمويل، ونقص العتاد الذي يمنعها من القيام بعملها الأمني المطلوب وبواجباتها بالطريقة المناسبة. إن أسوأ ما يحصل اليوم هو اننا نجتمع كرؤساء بلديات ونواب ومخاتير للبحث في المواضيع الامنية، ولكن ما استدعى ذلك هو ان الأمور وصلت الى الانهيار الذي يحملنا مسؤولية مساعدة القوى الامنية لتوفير الاستقرار الأمني”.

وتابع: “لقد اتفقنا على أن تتشكل لجان مشتركة من المخاتير والبلديات برئاسة رئيس الاتحاد للقيام باجتماعات من أجل الخروج من الازمة، ومعا سنضع خطة عمل نرفعها بالتدرج للقائمقام والمحافظ ثم لوزير الداخلية والجيش اللبناني وقوى الامن الداخلي لإيجاد السبل التي يمكن ان تكون عونا وسندا لهم ، لوضع حد للامن المتفلت الذي يهدد أمننا وأمن بلداتنا وأملاكنا وليست لدينا القدرة على تحمل هذه الأزمة”.

وختم مؤكدا اننا “سنواصل اجتماعاتنا للخروج بتوصيات ستكون موضع متابعة على ارض الواقع ، وسنزور وزارة الدفاع الوطني وقيادة ووزارة الداخلية وسبق وقمنا بتواصل تمهيدي معهم، والقائمقام اليوم يتابع الامر وقد عقد اجتماعا مع قادة الاجهزة الامنية في منطقة البترون للوصول لحل سليم ونهائي وآمن وأمني”.


إخترنا لك

0 تعليق