اخر اخبار لبنان : شقير: لمعالجة الأزمة مع الخليج سريعًا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

عقد الوفد الإقتصادي اللبناني برئاسة رئيس الهيئات الاقتصادية الوزير السابق محمد شقير إجتماعاً مع مجلس العمل اللبناني في دبي برئاسة شارل جحا.

كما شارك شقير والوفد المرافق في الفعاليات التي سيتم تنظيمها في الجناح اللبناني في إكسبو 2020 دبي، لمناسبة عيد الإستقلال.

ويتألف الوفد إضافة الى شقير كل من أمين عام الهيئات الإقتصادية رئيس جمعية تجار نقولا شماس، رئيس إتحاد المستثمرين اللبنانيين جاك صراف، رئيس نقابة المقاولين مارون الحلو، نائب رئيس جمعية الصناعيين زياد بكداش، أمين سر الهيئات الإقتصادية الفونس ديب.

النشاط الأول للوفد كان مع مجلس العمل اللبناني في دبي، حيث عقد إجتماع بمشاركة مجلس إدراة المجلس وعدد من رجال الأعمال اللبنانيين، حيث تمّ البحث في تعزيز التواصل والتعاون للقيام بكل ما يلزم لدعم القطاع الخاص في وتدعيم صمود لبنان واللبنانيين.

بدايةً، تحدّث جحا فرحّب بشقير وبالوفد المرافق، معتبراً أن “الهيئات الإقتصادية تعبّر أفضل تعبير عن وجه لبنان الحضاري، لذلك لا بد من العمل على تثبيت الشراكة في ما بينها وبين المجالس في الخارج لا سيما مجلس دبي للقيام بكل ما يلزم للحفاظ على البلد وهويته وعلاقاته الخارجية”، مشدّداً في هذا الإطار على “ضرورة الضغط لتصويب علاقات لبنان الخارجية لجهة عودة لبنان إلى عمقه العربي ولإقامة أفضل العلاقات مع دول الخليج”.

بدوره، إستهلّ شقير مداخلته بمعايدة الحاضرين بمناسبة عيد الإستقلال، وقال “إجتماعنا اليوم في هذه المناسبة يجسّد إلتزامنا وحرصنا على إستقلال لبنان، ويعبر أيضاً عن مدى إيماننا بلبنان، لأنّه طالما هناك قطاع خاص يعمل في الداخل والخارج سيبقى لبنان صامداً مهما حاولوا أعداء هذا الوطن”.

وتحدّث شقير عن أهمية علاقات لبنان بدول الخليح، مشيراً الى أنّ “معظم اللبنانيين تربطهم صداقات مع الأشقّاء الخليجيين “وهذه الثروة الحقيقية لنا ولبلدنا ولا يمكن أن نتخلّى عنها”، داعياً إلى “معالجة سريعة للأزمة المستجدّة مع السعودية ودول الخليج على أن تبدأ بإستقالة وزير الإعلام جورج قرداحي”.

كما أكّد ضرورة العمل على “تعزيز التواصل والتعاون بين الهيئات الإقتصادية واللبنانيين العاملين في الخارج لاسيما مجالس الأعمال لتقوية صمود القطاع الخاص اللبناني ولبنان”، معتبراً أن “هذين الجناحين يشكّلان الرافعة التي سيُتَّكل عليها لإعادة لبنان إلى طريق التعافي والنهوض، وكذلك إلى إعادة علاقاته إلى طبيعتها مع دول العالم لاسيّما الخليج العربي”.

وعرض شقير اللقاءات التي أجراها الوفد في غرفة أبوظبي ومع المسؤولين الإماراتيين والنتائج التي أسفرت عنها لاسيما الإتفاق على التعاون في أكثر من مجال لاسيما في الإستثمار وتسهيل أعمال اللبنانيين وخلق شراكات بين رجال الأعمال اللبنانيين والإماراتيين إن كان في الإمارات أو في لبنان أو في الخارج، وكذلك لجهة الإهتمام الجانب الإماراتي بمجموعة من الإستثمارات في قطاعات محددة في لبنان.

وقال شقير “علينا كهيئات ومجالس عمل في الإمارات وخصوصاً في هذه المرحلة الدقيقة التي يمر فيها لبنان واللبنانيين، زيادة التنسيق وبذل جهود مضاعفة لوضع تصوّر وخارطة طريق حول إمكانية التفاعل وتدعيم القطاع الخاص الذي يبقى هو ركيزة الصمود في لبنان”.

بعد ذلك دار حوار طويل بين الحضور، تركز حول الأزمة في لبنان وتداعياتها الإقتصادية والإجتماعية والحياتية والحلول المتاحة، وكذلك الأزمة المستجدة مع السعودية ودول الخليج وضرورة معالجتها بشكل سريع بما يعيد لبنان الى عمقه العربي، وتم الإتفاق على زيادة التواصل والتنسيق للتوصل الى أفكار من شأنها مساعدة لبنان والقطاع الخاص اللبناني.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخر اخبار لبنان : شقير: لمعالجة الأزمة مع الخليج سريعًا في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع نافذة لبنان وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي نافذة لبنان

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق