اخر اخبار لبنان : ليلة الفندق لا تتعدّى الـ40$… ولكن القطاع السياحي مهدّد!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

شكا رئيس نقابة المجمعات البحرية السياحية وأمين عام اتحاد النقابات السياحية جان بيروتي عبر “المركزية” من أن انقطاع مادة المازوت سيؤدي الى تدمير القطاع السياحي وسيؤثر كثيرا على الامال المعلقة على مجىء اللبنانيين المغتربين والسياح الى لتأمين “Fresh Money” وتأمين بعض الاوكسيجين للبنان كي يستمر في الحياة .

في حين اعتبر عضو نقابة المجمعات البحرية السياحية غسان عبدالله ان فقدان مادة المازوت وبيعه بالسوق السوداء بـ13 مليون ليرة للطن الواحد بينما سعره الرسمي لا يتعدى المليونين ونصف المليون ليرة سيؤدي الى ضرب الموسم السياحي، متهما شركات استيراد المحروقات والموزعين بالتلاعب بالاسعار واختكار هذه المادة لبيعها في السوق السوداء، متسائلا “اين الـ14 مليون ليتر التي وزعتها وزارة النفط قبل عيد الاضحى؟”، وتابع: صحيح ان هناك تهريب المادة ولكن الصحيح ايضا ان هناك احتكار للمادة من قبل الشركات والموزعين.

ووجه بيروتي نداء استغاثة للمسؤولين تدارك الامر لان الموسم السياحي مهدد اليوم وليس غدا فحسب لان عدم وجود المازوت سيؤدي الى اخراج رواد المسابح والفنادق والمطاعم ولا نعرف ماذا نفعل رغم اننا صدقنا المسؤولين بأنهم سيؤمنون كل شىء لانجاح موسم السياحة في الصيف .

واكد عبدالله ان تعرفة الليلة الواحدة في فندقه لا تتعدى الـ40 دولارا لكن مع هذه الارتفاعات بالاسعار في المواد الغذائية والمحروقات فأننا سنتعرض لخسائر جسيمة وبالتالي الافضل ان نقفل مؤسساتنا .

وهذا ما قاله بيروتي ايضا مؤكدا ان 14 مطعما اقفلت امس الاول رغم اننا نعيش عيد الاضحى بسبب فقدان المازوت.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخر اخبار لبنان : ليلة الفندق لا تتعدّى الـ40$… ولكن القطاع السياحي مهدّد! في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع نافذة لبنان وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي نافذة لبنان

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق