اخر اخبار لبنان : لهذه الأسباب موافقة “المركزي” على التدقيق الجنائي لا تعني انطلاقه!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشفت مصادر مالية مطلعة لـ “المركزية” أن موافقة المجلس المركزي لمصرف على الكتاب الذي أرسله وزير المال في حكومة تصريف الأعمال غازي وزني حول التدقيق الجنائي، لا تعني انطلاق مسار التدقيق مع شركة “الفاريز ومرسال”، عازية الامر الى اكثر من معطى لا سيما عدم وصول كتاب الموافقة بعد إلى مكتب وزير المال، لكن تم ابلاغه بموافقة المجلس المركزي الذي اجتمع بعد ظهر الخميس، وعندما يصل الرد سيرسله وزني بدوره الى الشركة لتباشر في التحضير لعملية التدقيق .

إلى ذلك، من المفترض أن يرد مصرف لبنان على الأسئلة التي طرحتها الشركة عليه وفي ضوء رده يتم إجراء المقتضى، وهو ما تطرّق اليه وزير المال إثر خروجه من الاجتماع الذي عقده مع رئيس الجمهورية العماد أمس.

ومن هذه المعطيات أيضاً، وفق المصادر، وجود شرط اساسي للمباشرة في عملية التدقيق هو أن تتم في مصرف لبنان بالتوازي مع الوزارات والإدارات العامة التي يعود قرار اختيارها إلى الشركة، وهذا ما لم يُعرف مصيره بعد، ولم يتوضّح الاتجاه الممكن أن تسلكه.

في مختلف الأحوال، تتخوّف المصادر من بعض التفاصيل الممكن أن تؤخّر عملية التدقيق مجدداً، إلا أنّها تعتبر أن موافقة مصرف لبنان ستكون الخطوة الأولى في اتّجاه السير بالإصلاح الحقيقي.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخر اخبار لبنان : لهذه الأسباب موافقة “المركزي” على التدقيق الجنائي لا تعني انطلاقه! في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع نافذة لبنان وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي نافذة لبنان

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق