اخر اخبار لبنان : عون يُبرّر… وماكرون لم يقتنع!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

بقيت مسألة تشكيل الحكومة الجديدة في دائرة المراوحة والتجاذب السياسي حول إصرار رئيس الجمهورية ‏ميشال وصهره جبران باسيل المطالبة بالثلث المعطل في تركيبة حكومة الاختصاصيين برغم كل محاولات ‏الإنكار الظاهري، واوضحت مصادر متابعة لعملية تشكيل الحكومة انه لم تحصل امس اي اتصالات أو تحركات ‏تترجم نتائج اتصال الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بالرئيس نهاية الاسبوع الماضي، فيما بقيت دوائر ‏قصر بعبدا متكتمة على ما دار فيه، بينما سربت معلومات صحفية من العاصمة الفرنسية بأن اتصال الرئيس الفرنسي ‏برئيس الجمهورية، كان للتأكيد على استمرار المبادرة الفرنسية والدور المطلوب من عون ان يقوم به من موقعه ‏كرئيس للجمهورية لتسهيل وتسريع عملية تشكيل الحكومة الجديدة، لان استمرار تأخير تشكيل الحكومة تحت عناوين ‏واسباب متعددة، يرتب مضاعفات غير محمودة ويصعب حل الأزمة المتعددة الاوجه التي يعاني منها اللبنانيون‎.‎

واضافت المصادر ان الرئيس الفرنسي لم يكن مقتنعاً بالاسباب التي سمعها من عون عن التأخر بتشكيل الحكومة، ‏وحاول حث الاخير على تجاوز الخلافات والاسراع بتشكيل الحكومة، بينما أظهر انغلاق الرئاسة الاولى على نفسها ‏وعدم مبادرتها بترجمة فحوى الاتصال مع ماكرون الى معاودة التحركات والاتصالات لتشكيل الحكومة، بأن الاتصال ‏لم يكن كما يتمناه رئيس الجمهورية ميشال عون.

ومن ناحية ثانية لاحظت المصادر تجنب تكتل القوي برئاسة ‏باسيل في بيانه الاسبوعي التطرق الى موقف رئيس مجلس النواب الرافض حصول اي طرف على الثلث ‏المعطل، ما يعني دخول طرف ثالث والمرجح ان يكون حزب الله تحديدا لتفادي اتساع المشكلة بين الرئاستين الاولى ‏والثانية وحصر ذيولها بما صدر عن قصر بعبدا ردا على بيان بري‎.‎

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخر اخبار لبنان : عون يُبرّر… وماكرون لم يقتنع! في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع نافذة لبنان وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي نافذة لبنان

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق