اخر اخبار لبنان : لليوم الثاني.. لبنان يحترق!

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

لليوم الثاني على النوالي، اندلعت حرائق في مختلف المناطق اللبنانية، كما تجدد بعضها.

فالحريق الذي اندلع الجمعة في المنطقة الفاصلة بين باتر ونيحا وجزين لا يزال مستمرًا رغم انحساره من جهة بلدة باتر، حيث تمت السيطرة على جزء كبير منه بالقرب من المنازل المأهولة.

وتستمر الجهود المضنية من قبل الجيش من خلال الطوافات العسكرية والدفاع المدني والحزب “التقدمي الاشتراكي” الذي ناشد أصحاب الصهاريج التوجه الى المكان للمساعدة على السيطرة على الحريق الذي طال الأحراج والمزروعات وبعض السيارات والبيوت.

وأخمدت فرق الإطفاء في الدفاع المدني حريقًا أتى على مساحات من الأشجار الحرجية والأعشاب اليابسة وأكوام من النفايات والإطارات غير الصالحة في بلونة – كسروان.

كما تجدد الحريق بين بلدات عيات وعين يعقوب والشقدوف في موقع عين الاسيس، نتيجة هبوب هواء أعاد تنشيط النار في بؤر تعذر الوصول إليها ليلا. ويعمل أبناء المنطقة على مكافحة النيران بواسطة صهاريج مياه خاصة لمنع وصولها إلى الأماكن السكنية”.

وأطلق ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي نداء ناشدوا فيه الدفاع المدني وأبناء الجومة العمل على اخماد الحريق للحفاظ على ما تبقى من الاحراج”. كذلك سجل حريق في بلدة الدورة وآخر في بلدة بزبينا.

وعملت فرق الدفاع المدني على إخماد الحريق الذي اندلع في بلدة اميون وكان قرب المنازل وأتى على بعض أشجار الصنوبر والزيتون، في حين أن الحريق الذي اندلع في وادي فيع ما زال مشتعلا حتى اللحظة لصعوبة وصول سيارات الإطفاء الى تلك المنطقة الوعرة والمغروسة بأشجار الزيتون والصنوبر.

كما اندلع حريق كبير على شاطئ بلدة سلعاتا، وامتدت النيران على مساحات من آلاف الأمتار من الأعشاب والقندول، وأن آليات وعناصر الدفاع المدني تعمل على محاصرته واخماده

واندلعت حرائق في خراج بلدتي الدبابية وخربة على امتداد الضفة اللبنانية لمجرى النهر الكبير، حيث اتت النيران على مساحات واسعة من الأراضي الحرجية والبساتين والحقول الزراعية، وعملت عناصر الدفاع المدني والأهالي على السيطرة عليها، إثر جهود كبيرة رغم الصعوبات التي تسببت بها الرياح الجافة التي تضرب المنطقة.

في هذا الوقت، أفاد رئيس بلدية النورا منير عباس، أنه “تمت السيطرة بشكل تام على الحرائق التي اندلعت في خراج البلدة”، شاكرا “الدفاع المدني والأهالي على الجهد الكبير الذي بذلوه ولساعات طويلة، إلى حين تم اهماد النيران بشكل تام”.

وتشارك طوافة تابعة للجيش في جهود إهماد الحريق بين بلدات عيات وعين يعقوب والشقدوف، حيث تقوم بطلعات دائرية لملء خزانها من بحيرة عصام فارس في بينو.

وأشار إلى أنه على الرغم من الجهود الكبيرة التي بذلها عناصر الدفاع المدني من مركزي بزبينا وعكار العتيقة، والأهالي، وتمكنهم من حصر الحريق باتجاه المنازل المتاخمة للموقع، اندلعت النار مجددا على إحدى التلال التي لا تستطيع سيارات الدفاع المدني الوصول إليها.

في السياق، شكرت بلدية دوما”قائد الجيش وقائد سلاح الجو ومدير غرفة العمليات ورئيس مكتب مخابرات الجيش في قضاء البترون وعناصر الجيش وكل الأجهزة الأمنية وعناصر الدفاع المدني في مراكز البترون الاقليمي دوما وبشعلة وتنورين وكفيفان وكل من ساهم في إطفاء حريق فغري”.

ونوهت، في بيان، بـ”جهود شباب البلدة وعائلاتها وجمعياتها الأهلية ومختاريها، وكل من ساهم في إطفاء هذاالحريق الذي شب في منطقة فغري في خراج بلدة دوما، وأتى على عشرات آلاف الأمتار المربعة من الأشجار الحرجية التي لطالما كانت تشكل مساحة خضراء خلابة على ضفاف طريق سكة الشام، التي تربط دوما ببلدة بلعة ضمن طريق درب الجبل اللبناني”.

ولفتت إلى أن “الظروف المناخية الحارة والهواء القوي أديا الى الانتشار السريع للنيران في مكان لا تصل اليه الآليات، ممااضطر فرق الدفاع المدني بالتعاون مع فريق من الجيش وأبناء بلدة دوما، الى العمل يدويا وبالوسائل المتاحة لمدة يومين متتاليين على إخماد هذا الحريق، وتدخلت بعد ذلك طوافة تابعة لسلاح الجو في الجيش للمساعدة في إخماده نهائيا”.

 

إقرأ أيضًا- لليوم الثاني.. طوافات الجيش تشارك في إخماد الحرائق (فيديو)

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخر اخبار لبنان : لليوم الثاني.. لبنان يحترق! في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع نافذة لبنان وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي نافذة لبنان

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق