اخر اخبار لبنان : حاصباني: لعدم الاستمرار في تهميشنا وتخطي مرجعياتنا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

رأى نائب رئيس مجلس الوزراء السابق غسان حاصباني أن “ثمة ثوابت أساسية، نحن طائفة اللا طائفية ولكن طالما ليس لدينا الدولة المدنية، وثمة توزيع للطوائف في المراكز الأساسية، وجب أن تكون هناك مراعاة للمراكز الأرثوذكسية وحقوقها في الدولة، والأهم ان تعتمد آليات شفافة لإختيار من هو الأكفأ والأفضل. كما يجب عدم تخطي المرجعيات الروحية المعروفة تقليديا وتاريخيا للمساهمة في اعطاء الرأي في هذه الأمور تحديدًا مطرانية ”.

وأضاف، بعد اجتماع مطرانية بيروت: “الظروف الضاغطة تأخذنا الى اماكن اخرى، لكن يبقى الأهم الا نغض النظر بسبب الظروف عن اي مقاربة يشوبها الخطأ. نحن متمسكون بدورنا التاريخي الذي يساعد ويعمل ويساهم في انتاج مؤسسات صلبة، وفي بناء دولة لجميع ابنائها، ولطالما كان الإرثوذكس مؤمنون بالإنفتاح وبقبول الآخر، وببناء وطن لجميع ابنائه، لكن ذلك اتى بكلفة عالية على مراكز هذه العائلة الروحية”.

وشدد حاصباني على “اعتماد آلية شفافة في التعيين والى الأخذ برأي المرجعيات الأساسية في هذه الطائفة”، داعيا من هم في مركز القرار، إلى أن “يعوا دور وأهمية مشاركتها كمكون لبناني أساسي لما تمثله من فكر وانفتاح ونهج وطني، وعدم الاستمرار في تهميشها وتخطي مرجعياتها عندما يتعلق الأمر بالمواقع الإدارية”.

 

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق