اخر اخبار لبنان : كيف سيشارك المعارضون في لقاء بعبدا؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قبل 48 ساعة على اجتماع بعبدا الذي دعا اليه رئيس الجمهورية العماد لشرح تفاصيل واهداف الخطة الاصلاحية التي اقرتها الحكومة الاسبوع الماضي لرؤساء الكتل النيابية، وقادة الاحزاب والتيارات السياسية، يقترب مشهد المشاركة من الاكتمال في ضوء تحديد المواقف. فريق 8 اذار يلبي الدعوة حكما ممثلا برؤساء الكتل باستثناء رئيس تيار المردة سليمان فرنجية الذي يوفد النائب فريد الخازن لتمثيل “التكتل الوطني”، فيما انقسم فريق المعارضة ولم تفلح محاولات توحيد الموقف.

فكتلة المستقبل اعلنت المقاطعة في اطار حربها المفتوحة مع بعبدا والتيار الوطني الحر، معتبرة في بيان الاعتذار ان المكان الطبيعي لاطلاع الكتل النيابية على البرنامج هو المجلس النيابي لافتة الى “ممارسات وفتاوى سياسية وقانونية تتجاوز حدود الدستور لتكرس مفهوم النظام الرئاسيعلى حساب النظام البرلماني الديموقراطي”.

اما الحزب التقدمي الاشتراكي الذي يتمثل برلمانيا بكتلة اللقاء الديموقراطي فحسم قرار المشاركة لكن ليس على المستوى القيادي بل النيابي ، وهو في طور البحث في هوية من يمثله وسط ترجيحات تتراوح بين هادي ابو الحسن وغازي العريضي، الذي سيحمل احدهما ورقة بالملاحظات على الخطة. ورجحت اوساط الحزب ان يعلن رئيسه وليد اسم ممثله بعد زيارته لقصر بعبدا بعد ظهر اليوم  لبحث وضع الجبل والمرحلة التي تمر بها البلاد.

حزب القوات اللبنانية ليس بدوره في وارد المقاطعة، ما دامت الدعوة موجهة من رئاسة الجمهورية وهو الذي يفصل بين الموقع الرئاسي والموقف السياسي. وتبعا لذلك فإن ” الجمهورية القوية” ستوفد من يمثلها من النواب على رغم ان القرار لم يتخذ بعد، وهو خاضع للنقاش داخل دوائر معراب المعنية لجهة تلبية الدعوة ومستوى التمثيل والهدف منه خصوصا بعد ان اصبحت الخطة نافذة وادخال التعديلات عليها غير وارد.

يبقى حزب الكتائب اللبنانية المعارض الاول والاقدم بين الافرقاء الثلاثة. صحيح ان الحزب سبق ان اعلن موقفه من الخطة الانقاذية التي لا يمكن ان تصل الى نتيجة من دون اعادة انتاج السلطة من خلال انتخابات تشريعية مبكرة، الا ان قرار المشاركة او الاعتذار، يفترض ان يتخذ، كما تؤكد اوساط الحزب لـ”المركزية”، خلال اجتماع للمكتب السياسي يعقد في الساعات المقبلة . واوضحت ان من حيث المبدأ يرى الحزب ان لا جدوى من الاجتماع ما دامت الخطة اقرت. فلو كانت النية جدية والرغبة صادقة لوجهت الدعوة قبل اقرار الخطة للاخذ برأي الجميع، اما وقد اقرت ونشرت فبإمكان المعنيين قراءتها والاطلاع عليها.

واذ اشارت اوساط الكتائب الى ان الخطة موضع تفنيد من قبل فريق المختصين، كشفت ان رئيس الكتائب النائب سامي الجميل قد يعقد مؤتمرا صحافيا خلال الساعات المقبلة لاعلان الموقف من القضايا المتداولة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق