اخر اخبار لبنان : من صيدا الى النبطية.. احتجاجات على الوضع المعيشي والغلاء

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أحيا ناشطو حراك صيدا، عيد العمال، بوقفة نفذوها عصر الجمعة عند تقاطع ايليا في المدينة، هتفوا خلالها ضد “الغلاء والسرقة والقهر والجوع”، منددين بـ”السياسات المالية والاقتصادية”. ورفعوا لافتات تدعو إلى “استعادة المال المنهوب عبر قضاء مستقل”.

ورافقت هذه الوقفة تدابير أمنية مشددة من قبل عناصر الجيش.

ونفذ حراكا كفررمان والنبطية، مسيرة عمالية حاشدة، لمناسبة الاول من ايار انطلقت من دوار كفررمان باتجاه مدينة النبطية وحملت خلالها الاعلام اللبنانية ولافتات نددت بالوضع المعيشي والاقتصادي الصعب وطالبت باستعادة المال العام المنهوب.

وجابت المسيرة شوارع النبطية وصولا حتى خيمة حراك النبطية قرب السرايا الحكومية، ردد خلالها المشاركون هتافات تطالب بمحاكمة الطبقة السياسية الفاسدة، وألقت الناشطة عذرا قانصو كلمة شددت فيها على “ضرورة إيجاد فرص عمل للشباب خاصة في ظل تزايد جيش العاطلين عن العمل، والعمال هم ركيزة هذا المجتمع”، مؤكدة أن “العيد هذا العام حزين لأنه يمر ومعظم العمال خسروا أعمالهم، ومعاشاتهم وأموالهم، وباتوا يرزحون تحت خط الفقر”، ومطالبة الدولة “العمل لرسم مسار اصلاحي عمالي واضح بعيدا عن لغة البيانات”.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق