اخر اخبار لبنان : البعريني: ندعم الجهود الإحترازية لمواجهة خطر الفيروس

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جال النائب وليد البعريني، في اطار متابعة استعداد “المستشفى الحكومي في حلبا” لجبه أي خطر محتمل من فيروس “”، برفقة مدير المستشفى الحكومي الدكتور محمد خضرين والطاقمين الطبي والإداري، في أرجاء المستشفى، واطلع على الإجراءات التي يقوم به وخصوصا لناحية غرف العزل والإجراءات الإحترازية والوقائية، واستمع إلى شرح عن أوضاع المستشفى عموما.

وأثنى بعد الجولة على “الخطوات الإحترازية التي يجريها المستشفى بإدارة الدكتور خضرين”، وقال: “نحن هنا اليوم لأن هذا المستشفى هو للفقير والغني في ، ولذلك تأتي جولتنا للتأكيد أننا مع القيمين عليه، نضع إمكاناتنا لدعم كل الجهود وللمساعدة والتطوير”.

وأضاف: “الدولة مقصرة في حق المستشفى الحكومي الوحيد في عكار وفي هذه الظروف بالأخص، الأمور في حاجة أكثر الى دعم الدولة ووزارة الصحة وخصوصا إننا اليوم نتعامل مع وباء خطير، ونسأل الله السلامة للجميع منه، ومع أن الإحتياط والحذر والإستعداد أمور واجبة جدا، وعلى وزارة الصحة أن تخصص حصة من موازنتها الطارئة لعكار والمستشفى الحكومي فيها”.

أكد أنه سيتم التواصل مع “وزير الصحة في الأيام المقبلة للتشديد على عدم استثناء عكار من أي جهد أو اهتمام سواء أكان ماديا أم لجهة التجهيز والخدمات لاستمرار عمل المستشفى بالشكل اللازم”.

واعتبر أن “ثمة أسئلة أساسية نطالب المعنيين بالإجابة عنها: ما هي الإجراءات المتخذة بطريقة لامركزية لمعالجة المصابين بالكورونا في أماكن غير “مستشفى رفيق الحكومي”؟ صحيح ان الوباء لم يتفش في مناطق الشمال، لكن الصحيح أيضا أن الإحتراز مطلوب والإجراءات لمعاجلة أي حالة يمكن ان تظهر مطلوبة ايضا. ونتمنى على الحكومة وتحديدا وزارة الصحة إطلاعنا على الخطة المتبعة في هذا الإطار”.

ودعا أهل عكار إلى “التجاوب مع التجاوب مع النصائح وإلى الإحتراز”، وقال:” نجدد اليوم الدعوة الى كل أبناء عكار والشمال واللبنانيين عموما لضرورة الإحتراز لأن الموضوع ليس لعبة وإصابة واحدة في جو من الإهمال قد تؤدي الى تفشي الكورونا سريعا، لذلك الاحتياط واجب وأساسي”.

وذكر الحكومة بأنها “المسؤولة والمؤتمنة على صحة الشعب اللبناني وسلامته، فالتباطؤ في بعض الاجراءات مرفوض والتردد في بعض القرارات جريمة، المطلوب الحزم والتصرف السريع للحد من انتشار فيروس “كورونا في ”.

من جهته، مدير المستشفى شكر النائب البعريني “على جهوده ومتابعته لأوضاع المستشفى الحكومي وحرصه على دعمها وتطويرها”.

إلى ذلك، اتصل البعريني برئيس لجنة متابعة التدابير والإجراءات الوقائية من فيروس “كورونا” الامين العام المجلس الأعلى للدفاع اللواء الركن محمود الأسمر، لمتابعة آخر المستجدات التي تعمل عليها اللجنة.

على صعيد آخر، تابع البعريني أوضاع سائقي الشاحنات اللبنانيين العالقين بين والعراق بسبب إجراءات “كورونا”، وأجرى سلسلة اتصالات لهذه الغاية، وتواصل مع المعنيين في السفارة التركية، لافتا الى ان “الأجواء المحيطة بالملف إيجابية”.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق