اخر اخبار لبنان : جمعية الصناعيين تشكر سلامة.. والسبب؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

عبرت جمعية الصناعيين اللبنانيين برئاسة الدكتور فادي الجميل عن “ارتياحها للإنجاز المحقق للصناعة الوطنية المتمثل بإعلان حاكم مصرف رياض سلامة إنشاء منصة هي مزيج من صندوق مخصص للتسهيلات الائتمانية وشركة تكنولوجيا مالية FinTech، بهدف توفير تسهيلات قصيرة الأجل للمستوردين والمصدرين بالشراكة مع المصارف اللبنانية المحلية وبالتنسيق مع جمعية الصناعيين اللبنانيين ووزارة الصناعة”.

وأشارت الجمعية، في بيان، إلى أن “هذا الإعلان يشكل حلًا دائمًا لتوفير ديمومة استيراد المواد الأولية الصناعية عبر إنشاء برنامج إقراض مستدام وقابل للتطوير لمساعدة الصناعيين الصغار ومتوسطي الحجم على تمويل هذه المواد بما يقارب 3 مليارات دولار أميركي سنويا”، منوهة بهذا “الإنجاز الذي تم تحقيقه بالتعاون المفتوح بين جمعية الصناعيين ومصرف لبنان ممثلًا بالحاكم رياض سلامة”، شاكرة اهتمامه ومقدرة “جهوده واهتمامه وإصراره على إيجاد الحلول المستدامة لتفعيل الصناعة الوطنية”.

وأبدت تقديرها “للأجواء الحاضنة للصناعة الوطنية من مختلف القيادات خصوصًا رئيس الجمهورية ، إلى رئيس الحكومة حسان دياب الذي وعد بمعالجة الوضع ووفى بوعده، ورئيس مجلس النواب وكل الوزراء لاسيما وزير الصناعة عماد حب الله الذي لم يأل جهدًا في سبيل دعم القطاع”، لافتة إلى أن “هذا المناخ الداعم قد أدى إلى تأمين 100 مليون دولار كدفعة أولى للمواد الأولية بشكل سريع”.

وشددت على أن “إنشاء هذا الصندوق يشكل الحل المستدام الذي كانت تسعى إليه الجمعية والذي سيبني على دور القطاع الصناعي وقدرته على تغذية حركته بالأموال، على أن يضم عددًا من المستثمرين العالميين الدوليين ومؤسسات التمويل الإنمائية ومديري الأصول البديلة والمكاتب العائلية Family Offices، إضافة إلى الصناعيين الراغبين في الاستثمار”.

ولفتت، في الختام، إلى أن “هذا الحل أتى نتيجة إيمان مجتمع الأعمال حول العالم بوطنهم الأم لبنان، وبقدرة الصناعة الوطنية على أن تلعب دورًا أساسيًا قادرًا على توفير حل للأزمة الراهنة وتأمين نمو مستدام، لذا وضعوا قدراتهم بتصرف لبنان، خصوصًا أن القطاع الصناعي يساهم بـ13 مليار دولار بالحركة الاقتصادية، وبإدخال 3 مليارات دولار إلى البلد سنويًا نتيجة التصدير”.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق