اخر اخبار لبنان : فنيش: “الحزب” هو الذي يؤمن بنظرية ولاية الفقيه

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

عرض النائب السابق محمد فنيش رؤيته لموقف الحركات الاسلامية من الدولة الحديثة، واعتبر أن “هناك عدة وجهات نظر لدى الحركات الاسلامية من الدولة، اما وجهة التي يعبر عنها “حزب الله” وهو الذي يؤمن بنظرية ولاية الفقيه وقيادة الامام الخميني وهو تبنى مشروع مقاومة الاحتلال الصهيوني للبنان ودعا لتحرير الارض المحتلة، ولم يكن هدف الحزب الوصول الى السلطة والحكم ولكنه أخذ بعين الاعتبار المتغيرات السياسية في والمنطقة ولا سيما بعد توقف الحرب الاهلية وتطبيق اتفاق الطائف، ولذا قرر الحزب المشاركة في السلطة لحماية المقاومة والدفاع عن مصالح الناس وهمومها”.

فنيش، وفي لقاء حواري بعنوان: “الاسلاميون والدولة الحديثة بين النظرية والتجارب الواقعية”، قال: “لقد وضع الحزب سلسلة أهداف لتحقيقها من خلال المشاركة في العمل النيابي ولاحقا في الحكومة ولا سيما بعد العام 2005 واغتيال الرئيس رفيق وحصول الرباعي،.”

وقال: “وقد سعى الحزب خلال كل السنوات الماضية لتحقيق الاهداف التي وضعها من خلال تجربته في الحكم ومنها حماية المقاومة وتحقيق مصالح الناس وتأمين التنمية لكل المناطق وتقديم تجربة جديدة في الحكم، وقد نجحنا في تحقيق الكثير من الانجازات خلال كل السنوات الماضية وخصوصا في الوزارات التي تولينا ادارتها، كما حملنا راية المعارضة للسياسات المالية السابقة وسعينا لتصحيح مسار الدولة، وتجربتنا لها ظروفها الخاصة خصوصا بسبب دورنا في مقاومة الاحتلال وحرصنا على التوفيق بين عملنا المقاوم ودورنا الداخلي، وكانت تحالفاتنا الداخلية ومواقفنا من الاوضاع في لبنان والمنطقة قائمة على أساس التوازن بين دورنا في المقاومة والسعي لاصلاح النظام ومواجهة الفساد، وكان لنا إنجازات عديدة وإذا لم ننجح في مجالات محددة فهذا يعود لطبيعة الظروف الداخلية المعقدة، ونحن جاهزون لتقديم جردة كاملة بما قمنا به وأنجزناه”.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق