اخر اخبار لبنان : “كريم”.. صقيع وثلوج تضرب لبنان (بالصور)

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أرخى المنخفض الجوي “كريم” بثقله على المرتفعات الجبلية، وتدنت درجات الحرارة في كافة المناطق اللبنانية. وتستمر هذه العاصفة حتى نهاية يوم الأحد.

في محافظة وبعض المناطق الوسطية منها، تساقطت الثلوج في العديد من البلدات والقرى العكارية، اعتبارا من 650 مترا ارتفاعا عن سطح البحر وما فوق.

في حين ان تدني درجات الحرارة في المناطق الساحلية سمح بهطول زخات من البرد على ارتفاع 200 متر تقريبا، مع اشتدادا الرياح طيلة الليل وهدوئها مع ساعات الصباح الاولى.

هذا وواصلت 3 جرافات تابعة لوزارة الاشغال العامة عملها طيلة الليل وحتى صباح اليوم على تأمين فتح طريق عام منطقة جرد القيطع من بلدة قبعيت صعودا حتى منطقة فنيدق-القموعة، بالتعاون مع اتحاد بلديات جرد القيطع وبلدية فنيدق .

وأشار رئيس مركز جرف الثلوج في هذه المنطقة خالد ديب الى ان العاصفة “بدأت تشتد صباحا في المنطقة الجبلية”، داعيا السائقين الى “تزويد سياراتهم بالسلاسل المعدنية واتباع الارشادات كافة وتوخي الحذر الشديد خلال القيادة على هذه الطرق بسبب كثافة الثلوج وتكون الجليد وتدني درجات الحرارة”.

إشارة الى أن مختلف الطرق الجبلية على ارتفاع 1100 متر وما فوق، بحكم المقطوعة بالثلوج وهي:

– طريق وطى مشمش-الهرمل.
– طريق القموعة-مرجحين -الهرمل.
– طريق القموعة-الشنبوق- القبيات.
– طريق القبيات -المخزن-بيت جعفر.
– طريق اكروم -بيت جعفر-الهرمل.

وتعمل جرافات وزارة الاشغال والدفاع المدني واتحادات البلديات والبلديات على فتح الطرق، بخاصة تلك التي تربط البلدات والقرى الجبلية ببعضها، لتأمين حركة الاهالي وتسهيلها.

كما أن صيادي الاسماك في مرفأ العبدة وفي العريضة، لم يخرجوا بمراكبهم للصيد لليوم الثالث على التوالي، مع اشتداد الانواء البحرية وارتفاع الامواج الى حدود ال4امتار ونصف المتر تقريبا.

وفي بشري، غمرت الثلوج قرى القضاء وبلداته حتى بلدتي طورزا والمغر، التي ترتفع 500 متر عن سطح البحر.

وتراوحت سماكة الثلوج بين 10 سنتم في بلدة عبدين وال 70 سنتم في مدينة بشري، اما في الارز فأكثر من متر.

وتعمل جرافات وزارة الاشغال العامة والنقل والبلديات في المنطقة على فتح الطرق منذ الصباح الباكر مع استمرار تساقط الثلوج.

وأفاد رئيس مركز الارز لجرف الثلوج داني الفخري أن “طريق بشري الارز سالكة بصعوبة للسيارات المجهزة والرباعية الدفع حتى المصعد الكهربائي”، ونصح السائقين بالحذر من طبقات الجليد، بفعل انخفاض الحرارة إلى ما دون ال 10 درجات تحت الصفر”.

لكن “كريم” لم يكن  كريما كما روج له قبل أيام من العاصفة لاسيما في مناطق راشيا والبقاع الغربي، حيث بلغت العاصفة أوجها في الاوسط والشمالي.

وغطت الثلوج وطبقات الجليد السميكة البلدات والقرى التي يزيد ارتفاعها عن ال1200 متر، بخاصة في بلدات عين عطا، راشيا، عيحا، كفرقوق، ينطا، ديرالعشاير، بكا، حلوى، في قضاء راشيا، وصغبين، مشغرة، عين التينة، وميدون في البقاع الغربي وبلغت سماكتها وطبقات الجليد قرابة ال25 سم.

وكان رئيس اتحاد بلديات جبل الشيخ، رئيس بلدية راشيا صالح ابو منصور عمم على بلديات المنطقة خطة احترازية وتدابير عملانية للتدخل العاجل وفتح الطرق ورش الملح، لمنع عزلة الاهالي في قراهم، كذلك تابع قائمقاما راشيا والبقاع الغربي نبيل المصري ووسام نسبيه أحوال القرى والبلدات، بالتنسيق مع وزارة الاشغال والجيش وقوى الامن الداخلي والتي كانت على جهوزية عالية في مواكبة العاصفة .

وتسببت الرياح العاتية بتشليع الخيم البلاستيكية في خربة قنافار وعين زبدة وصغبين والمنصورة، كما ألحقت اضرارا جسيمة بالاشجار المثمرة، وارتفع منسوب بحيرة القرعون في شكل ملحوظ.

وبالنسبة لحال الطرق، فان طريق راشيا عين عطا شبعا وطريق ميدون جزين وطريق كفريا السوف مقفلة حتى الساعة أمام السيارات وتعمل الجرافات منذ الصباح على اعادة ربط بلدات دير العشاير ينطا حلوى بباقي قرى راشيا الوادي.

وغطت الثلوج التي تساقطت ليل السبت معظم قرى المتن الاعلى وجرد عاليه والمرتفعات الجبلية في حين أن الطرق كافة سالكة، بعدما رشت ورش العمل في مركز جارفات الثلوج في المديرج التابع لوزارة الأشغال العامة كميات من الملح فجر اليوم، مما أدى إلى ذوبان الثلوج وطبقة الجليد التي تكونت خلال الليل، بسبب الصقيع والمترافق مع العاصفة الثلجية التي تضرب المنطقة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق