اخر اخبار لبنان : سامي الجميل: الحكومة المقترحة هي حكومة المطامر والبواخر

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أشار رئيس حزب “الكتائب” النائب سامي الجميل إلى أنه “ليس غائبًا عن الحراك ومنذ أول الثورة لم أتدخل إلا عندما كان هناك حاجة لي كما حصل في جل الديب عند محاولة إجهاض الثورة وقد نجحنا في منع هذه المحاولة وفي مرحلة ثانية فتحنا بيت الكتائب لحماية المتظاهرين من الاعتداء. أنا حريص على عدم تسييس الثورة لذلك بقينا في الخطوط الخلفية ولكنّ الكتائبيين في الصفوف الأمامية مع الثوار من دون تعليماتنا وتوجيهاتنا”.

وأضاف، عبر الـ”mtv” في “صار الوقت”: “كنت مرتاحًا بوجودي مع المتظاهرين في بيت الكتائب والناس مرتاحون معي عندما أقصد السوبر ماركت وهناك ضيقة مالية لذلك لا أعرف ما الحاجة لنقصد الأماكن الفاخرة. وافقت على شعار “كلن يعني كلن” منذ اليوم الأول للثورة لذا على جميع السياسيين العودة إلى منازلهم وعلى الشعب الموجود في الشارع إعادة انتخاب مجلس نيابي جديد ينتج حياة سياسية جديدة”.

ولفت إلى أن “الثورة سلمية واعتمدت على الضغط على الموجودين للتغيير وبتنا نشكل ضغطًا على المسؤولين ليغيّروا ولكن تبين أن الاتكال عليهم لم يعطِ نتيجة والبديل أن ننزعهم من دون دم أي من خلال انتخابات نيابية”.

وتحدّى “النواب تقديم استقالاتهم جماعيًا الآن للذهاب إلى انتخابات نيابية مبكرة”، وقال: “في الجو الموجود في البلد يتغير 40% من مجلس النواب فلنذهب إلى انتخابات وتعبّر الثورة عن نفسها في صندوق الاقتراع ويجب إعادة القرار للناس أي عبر انتخابات نيابية مبكرة”.

وعن الحكومة فأشار إلى أن “الوزراء المقترحين هم في مناصب مستشار للوزراء السابقين ووزيرة البيئة المقترحة كانت تدافع عن المكبات البحرية ومن سيعيّن في الطاقة هو من كان يدافع عن موضوع البواخر فالحكومة المقترحة هي حكومة المطامر والبواخر”.

وأردف: “حزب الله” قام بعملية إخراج حكومي تجاه الرأي العام ولكن قرار الحكومة السياسي معروف أين هو. ندعو لأن نكون متساوين و”حزب الله” يقدر أن يقفل مجلس النواب سنتين إذا لم نأت برئيس يوافق سياسته ولا يمكننا أن نبقى بحالة انعدام مساواة”.

وختم: “مشكلتنا مع “القوات اللبنانية” في الصفقة التي حصلت مع العهد ونحن صوّتنا لسمير لرئاسة الجمهورية وكنا في الصفوف الأولى للمطالبة بخروجه من السجن”.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق