اخبار سوريا مباشر - مجددًا.. النظام يحشد قواته ضد تنظيم “الدولة” في البادية السورية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

حشدت قوات النظام عددًا كبيرًا من عناصرها، بهدف شن عملية تمشيط جديدة تستهدف خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” في بادية الرقة، عقب مقتل 13 من قوات النظام في هجوم تبناه التنظيم قبل أيام.

وقالت شبكة “الخابور” المحلية، إن قوات النظام حشدت تشكيلات عسكرية من “الفرقة 17″ و”الفرقة 25 مدرعات” و”الفيلق الخامس” في منطقة بادية الرصافة بريف الرقة، بهدف إطلاق حملة تمشيط واسعة في بادية الرقة بإشراف ودعم روسي.

وأضافت الشبكة المحلية، أن ضباطًا روس يعملون على إدارة عملية التمشيط من مطار “الطبقة العسكري” بريف الرقة الغربي، مشيرة إلى أن ثلاثة ضباط روس وصلوا إلى المطار قادمين من قاعدة “حميميم” الروسية.

وتأتي هذه الحملة العسكرية بعد تكرار فشل الحملات الأخيرة التي أطلقها النظام منذ مطلع أيار الماضي والتي لم تُفضي إلى نتيجة في المنطقة.

الأنباء الواردة عن حملة عسكرية جديدة في البادية تزامنت مع طلعات جوية روسية متكررة منذ صباح اليوم بحسب “مرصد ” الخاص برصد حركة الطيران الحربي في الأجواء السورية.

وتأت الحملة العسكرية عقب مقتل عنصرين من قوات النظام وجرح آخر أمس، الثلاثاء 21 حزيران، نتيجة هجوم مسلح ثان نفذه مجهولون استهدف نقطة عسكرية في بادية جبل البشري جنوب شرقي الرقة.

سبقه بيوم واحد تبني التنظيم لهجوم في المنطقة ذاته أسفر عن مقتل 13 جنديًا من قوات النظام استهدف حافلة لهم على طريق - الرقة في 20 من حزيران الحالي.

وأعلن تنظيم “الدولة” في 17 من حزيران الحالي، عن حصيلة عمليات الاستهداف التي نفذتها خلاياه في مناطق انتشارها حول العالم، والتي عادت بشكل طفيف إلى سوريا بين 10 و16 من حزيران الحالي.

وجاء في إعلان التنظيم عبر جريدته الرسمية “النبأ”، أن خلاياه نفذت 59 عملية أمنية في مناطق نفوذه وانتشار خلاياه حول العالم، وتركّز معظمها في وسط إفريقيا، من بينها أربع عمليات نُفذت في سوريا منها ثلاث في محافظة شمال شرقي سوريا، وواحدة في محافظة الرقة المحاذية لها.

اذا كنت تعتقد/تعتقدين أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل/أرسلي تصحيحًا

إذا كنت تعتقد/تعتقدين أن المقال ينتهك أيًا من المبادئ الأخلاقية أو المعايير المهنية قدم/قدمي شكوى


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق