اخبار سوريا مباشر - بينهم سوريّتان.. “قسد” تنعي أربعة من عناصرها قُتلوا في العراق

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

نقلت “وكالة هاوار” المُقربة من “قوات الديمقراطية” (قسد) عن المركز الإعلامي لـ”قوات الدفاع الشعبي” الكردية، بيانًا نعت فيه أربعة من مقاتليها قضوا بهجمات تركية في .

وقالت الوكالة نقلًا عن البيان، إن أربعة من قوات “الدفاع الشعبي” الكردية والمعروفة باسم “HPG” قُتلوا مطلع حزيران الحالي، خلال الحملة العسكرية التركية التي لا تزال قائمة ضد “العمال الكردستاني” في العراق.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، في 18 من نيسان الماضي، إطلاق عملية باسم “قفل المخلب”، وتستهدف مناطق متينة، والزاب، وأفشين، وباسيان شمالي العراق، وفق ما نقلته وكالة “الأناضول” التركية.

وبحسب ما جاء في بيان “HPG” فإن المقاتلة بيريفان جمعة، والتي تُلقب بـ”آفزَم جيا” تنحدر من محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا، قُتلت خلال العملية التركية الأخيرة، رفقة مقاتلة أخرى تدعى أميرة موسى، وتُلقب بـ”آرين كوباني” وتنحدر من مدينة عين عرب (كوباني).

إضافة إلى مقاتلين اثنين ينحدران من ، أحدهما من ولاية ، بحسب الوكالة المُقربة من “قسد”.

وتأتي “قفل المخلب” استكمالًا لسلسلة عمليات سابقة شنتها أنقرة ضد مقاتلي حزب “العمال الكردستاني” و”وحدات حماية الشعب” الكردية (YPG)، وتعتبر أنقرة كلًا منهما جماعة “إرهابية”.

وفي 5 من شباط الماضي، قال نائب الرئيس التركي، فؤاد أقطاي، إن تركيا نفذت عملية جوية عسكرية “مؤثرة للغاية” مؤخرًا ضد حزب “العمال الكردستاني”، و”وحدات حماية الشعب” في شمالي العراق وسوريا.

وأشار أقطاي إلى أن العملية التي أُطلق عليها “نسر الشتاء” الجوية، جاءت وفق معلومات استخباراتية، ونفذتها القوات التركية في شمالي العراق، ومنطقة سنجار، ومناطق بشمالي سوريا،

وكانت وزارة الدفاع التركية أعلنت، في 3 من شباط الماضي، عن تدمير قرابة 80 موقعًا في ثلاث مناطق بمشاركة نحو 60 مقاتلة في إطار عملية “نسر الشتاء” شمالي العراق وسوريا.

اذا كنت تعتقد/تعتقدين أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل/أرسلي تصحيحًا

إذا كنت تعتقد/تعتقدين أن المقال ينتهك أيًا من المبادئ الأخلاقية أو المعايير المهنية قدم/قدمي شكوى


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق